جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

ومعضلتي يا رفيقي بقلم:سعد السعودي

0 37

ومعضلتي يا رفيقي

بقلم:سعد السعودي

ومعضلتي يا رفيقي وإن بدت تافهة إلا أنها تصعقني،


تصعقني الردود الباردة، وإخلاف العهد، والانتظار الذي يجعل قلبي كالجمر المشتعل، وفقدان الشغف،

كلمة عابرة على سبيل المزاح ترتجف أوصالي على إثرها، ويتبدد ثباتي، تعجز ساقيّ أن يحملاني، ويخاصم النوم عيناي،

ولا يتوقف عقلي عن الضجيج والتساؤلات، أستاء من فوران قهوتي، ورؤية رسائلي بلا جواب،

ويتمزق قلبي حين ألقى تصرفًا لو كنت مكان صاحبه لفعلت نقيضه بلا تفكير،

نغزات تسري بصدري إذا ما أساء أحد فهمي، أو وصله حديث مختلق عليَّ،

أو قصدني أحد فيما لا أقدر عليه أتدرك حجم خذلان من لجأ إليك مكسورًا لتضمه فلم تستطع فكُسرت أنت؟؛


أكره شعوري بالضعف وأكره قوتي المزعومة خوفًا من الشماتة، أكره صخب المدينة، ووسائل المواصلات، واللباس الفاخر حد التفاخر،

أكره ضجيج الحياة فضجيج قلبي يكفي، أكره التفاصيل الذي يأبى عقلي أن يعرف سواها وإن كانت تؤذيني،

أكره التخلي دون سابق إنذار وأن نعود غرباء بلا سبب مقنع يهون عليَّ، أكره الصور وعدسة الكاميرا التي تلتقط الملامح الجميلة وتترك الروح تنزف وجعًا،

أبغض التحدث عبر الهاتف طويلاً، ويزعجني رنينه وإصرار الآخرين على التحدث دون مراعاة لأوجاعي التي لا يعلمها أحد،

أبغض المظاهر الاجتماعية الكاذبة، وتمجيد ذوي المال، وإخفاق حقوق العلماء الفقراء، أكره المجتمع الذي يعلي السفهاء على العلماء،

وأكره نفسي التي تقف في المنتصف لا تستطيع التخلي عما تربت عليه وبين نفاق من حولها، أنا هشٌ يا صديقي فلا تصدق قوتي،

وإن استطعت أن تحيي بقايا قلبي بكلمة فافعل ذلك دون توانٍ.


أعشق الهدوء والبساطة، والتوسط في كل شيء، وفعل ما يروقني دون تدخل أحد، أعشق السير ليلاً في طرقات الريف،

ومناجاة ربي في الخلوات، والمطر، ورائحة القهوة، والنجوم الساهرة، والطبيعة الخلابة، والقراءة التي أسافر بها كل الأمكنة.


أعتذر يا صديقي فلقد أشعلت بركان قلبك، فأنا أنت يا صديقي، وغيرنا كثير، سلام لي ولأشباهي الذين لا أعرفهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.