جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

وسام محمد

0 14

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

وسام محمد

من قال أنّك ماتراه… تراهُ ؟
جــسداً تراني لا ترى إلّاهُ

يخفى عليك اذا ارتديتُ لبسمتي
حزني الكبير و دمعتي و الآهُ

تحت الملامح لو ولجتَ لمرةٍ
من هول همّي قلتَ .. يا ربّاهُ

أبدو كتوماً لا أبوح بلوعتي
لـكنّ صمتي كــلّهُ أفــواهُ

أخشى بأنك لا ترى ما ساءني
هذا الذي من بسمتي أخشاهُ

- Advertisement -

أفهمتَ ما عانيتُ حين سمعتني
هل كان صوتي شارحاً معناهُ ؟

عند ارتباكي هل شعرت بنبرتي
أسمعت قلبي ، خوفه ، شكواهُ ؟

أشممتَ حزناً إذْ دخلتَ قصيدتي
أسمعت قلباً نائحاً و صداهُ ؟

خبأتُ حزني بالقصيدة مثلما
طفلٍ و حرفي لو بكى سلواهُ

لو كنتَ تدري ما دسستُ من الاسى
بالحرف عمداً هل تُرى .. تقراهُ ؟!

                          Wisam Mohammed

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.