جريدة النجم الوطني

وجهة نظر: التعليم الإلكتروني في مصر…بقلم/ يوسف بن محمود

0 96

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وجهة نظر: التعليم الإلكتروني في مصر…بقلم/ يوسف بن محمود

بداية أود توجيه رسالة شكر وتقدير لأولياء أمور طلابنا الأعزاء في مصر على سعة صدرهم وتحملهم لقرارات قادة التعليم في بلدنا الحبيب مصر بما يخص نظام التعليم ونظام وطريقة الإمتحانات والتي أعتبرها من أخطئ القرارات الإدارية والتنظيمية لما يعتريها من عوار وعدم صلاحية في الفترة الحالية والوقت الراهن.

فالتعليم الإلكتروني بما فيه من فوائد لا تحصى “لو تأهلنا لمثل ذلك نظام” إلا أنه غير صالح للتطبيق في مصر حاليا والأسباب عديدة منها:

عدم تأهيل الكوادر التعليمية “بكل واقعية” بما فيه الكفاية لإستخدام الحاسوب والتمرس في إستخدام التكنولوجيا ووسائلها المتنوعة التي تخص هذا الغرض فهناك الكثير من المعلمين لا يجيدون إستخدام الحاسوب أو التصفح عبر الإنترنت.

عدم تأهيل الطالب لإستخدام الحاسوب إستخداما سليما وفي الغرض المخصص له فكثير من الطلاب يستخدمون جهاز المدرسة”التابلت” في مشاهدة الأفلام وممارسة الألعاب.

أيضا عدم صلاحية الطالب المصري “حاليا” لإستقبال هذه التجربة الذي اعتاد على الورقة والقلم والجلوس بين يدي المدرس ليأخذ عنه مشافهة وكتابة.

ناهيك عن ضعف الشبكات في القرى والنجوع الأمر الذي يزيد من فشل هذا التجربة.

أضف إلى ذلك “السيستم” والذي يسقط مرارا الأمر الذي يضطر وزارة التربية والتعليم إلى إنجاح جميع الطلاب.

فالأمر برمته يحتاج إلى إعادة نظر وتأهيل جيد لكل أفراد المؤسسة التعليمية وتطوير أدواتها.

ووجهة نظري المتواضعة أن التعليم الإلكتروني في مصر فاشل كما أنه لا تعليم في مصر بدون الورقة والقلم فالتعليم عن بعد يساوي بعد عن التعليم.

دُمتم بخير

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.