جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

هكذا هو التَّاريخ

0 27

هكذا هو التَّاريخ

بقلم/خلود عبد الصمد أحمد النوعة

عندما سألتني معلمتي في المدرسة وأنا صغيرة

خلود: من أينَ أنتِ؟

قلتُ لها: من اليمن؛ وهي أصل العرب،

كان لابد أن أقول: إنَّ اليمنَ أصل العرب، وإلَّا لشعرتُ أنِّي لستُ يمنية أصيلة، كنتُ أريدُ أن أريها أنَّ ما يجري بدمِّي

عسلٌ لا دم، ولكن لربَّما كانت ستعتزل مهنة التَّدريس.

فابتسمت وقالت: ما هي عاصمة اليمن؟

أجبتها بكلِّ ثقة: تعز، قالت لي: لا بل هي صنعاء يا عزيزتي،

نظرتُ إليها نظرة استنكار، ولو نطقتْ عيني آنذاكَ لقالت: إذًا هل طفولتي كانتْ كذبًا؟!

عدتُ إلى البيتِ مغتاظةً، كيفَ لا تكون تعز عاصمة اليمن؟

أنا أعلم أنَّ صنعاء جميلة، وأحبُّها حبًّا جمًّا، لكن حروفها كثيرة، وصعبة النَّطقِ ليست بسلاسةِ نطقِ تعز،

هدأتُ من روعي ببعض الحلوى؛ لأنَّ غضبي لن يغيرَ التَّاريخ،

فهمتُ من أهلي بعدها أنَّ كون جذوري متأصلة من تعز، لا يعني أنَّ المحافظة الَّتي أنتمي إليها ستكونُ العاصمة،

فأردفتُ قائلةً: أليستْ هي العاصمة الثَّقافية؟،

فقالوا: بلى،

ولكن هكذا هو التَّاريخ يا خلود، كلي هذا الحلوى، وراجعي بعض المعلومات وستفهمين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.