جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

هجرتك بقلم سرور بالطيب

0 18

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

هجرتك بقلم سرور بالطيب

- Advertisement -

ظننت أنني قتلتك و انتهی الأمر.
لكن ما بالك اليوم تلاحقني في كل مكان مثلما تلاحق الأشباح قاتلها في ليالي الضمير؟؟
بمجرد صوره لك تسارعت دقات قلبي و كأنني أحبك لأول مرة أعلم أنني انا من هجرتك رغم حبك لي .
كنت اتقمص جبروت انثی ثائرة عن الحب ، كاسره لقيود العاطفة .
احتقرت حبك و اليوم أعلن ندمي أليس لي في فرصة ثانيه ! أم قسی قلبك و صرت عدوة ، انا لم اكرهك و لم ارفضك ! بل كرهت ان احبك فتهجرني فإستبقتك و هجرتك و هجرت الحب أليس هذا العدل
حصنت نفسي فيكفيني ما مررت به و كنت انت الضريبة.
لكني الآن أشتاق لك و أطالب لمحكمة قلبك أن تراف بقلبي و تسلمني حضانة حبك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.