جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

ميثاق الحلفي

0 11

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

نهاية مؤجلة

- Advertisement -

لا اعلم كيف للآن احتفظ بهذا الجلد السميك
واعشق ما يحمله خيط الغسيل
ولهاث الشفاه
خلف نوافذ المساء
استطيع
ان أشم رائحة الجوع والخوف
تتصاعد من انوف الازقة
هل جربت
أن تهذي باسماء تعشقها
دون ان يسمعك احد
وأن تُضرب لاول مرة
وتحفظ عشر آيات للجوع
كي يعطوك خبزا وماء
وبامكانك ان تكتب رسالة الى جثة
وان تختفي خلف أمرأة طويلة
هنا يا سيدي
بامكانك ان تستبدل كل شيء
الخريف بحبات المطر
الوجوه التي تكرهها بماركة احذية
بطاقتك الشخصية بكيلو غرام من الطحين
ستجد العشب والخبز والصغار
وتموت دون ان يغمض عينيك احد
انا ياسيدي رجل أُميٌ
لدرجة ان امشي مع شخص ينمو خارج رأسي
يعدني بأنّ الميلاد كذبة
تتشاطرها النساء قبل موعد الفجر
ويقنعني
بأنّ الله يجردنا من اشيائنا الجميلة
فيأخذ الامهات
والبساتين
والاقلام
وبأني استطيع ان افتح أزار النهر بلا مشقة
وان الذين يموتون في زمن الخوف
لا تمسهم النار
وانك تدفن باحترام
ولايمرون بك بضجة الاسواق
ليسددوا ثمن الكفن

ميثاق الحلفي / ٢٠٢٠

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.