جريدة النجم الوطني

موت هادئ لعمر ضاع بقلم / منال الهمامي

0 126

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

موت هادئ لعمر ضاع بقلم / منال الهمامي

لي يوم و بضع ساعات على قيد الحياة الكثير من البكاء فقد دفنوا أم توفها الله

لي أثنى عشر عام و حفنة أشهر على قيد الحياة جسد يتغير أصبح يشبه إمراءة لا أعرفها و الكثير من الهمسات التي لا أفهمها

ثمانية عشر عام و الصدمة

زوج غريب معرفته بجسدي تفرق معرفتي

خمس و عشرون عام و الأمومةطفلين لا اعرفهما أحيانا و عناقهما ينسي الهموم

ثمانية و عشرون عام و الرهبة مطلقة تواجه المجتمع و تجر معها طفلين لا يتوقفا عن الشجار ابدا و الكثير من النظرات الشامتة و الأخرى الغاضبة

خمسة و أربعون عام و بداية الخيبة طفل يسرق و يدخن و اخر يهرب من المدرسة

خمسة و خمسون عام و الوحدة طفلين ارضعتهما لبنا و أرضعتهما الحياة عقوق و خذلان

سبعون عام و النهاية موت هادئ تموته مسنة في دار الرعاية وإنتظار مخزي لأبناء لن يأتوا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.