جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

مهرجان المربد الشعري( 34)دورة إبراهيم الخياط

0 73

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

على أعتاب المربد بدورته 34
مهرجان ثقافي في تفاصيل مغايرة
البصرة – فهد الصكر
ونحن على مقربة من أيام المربد مهرجان وعرسا ثقافيا لكل عشاق الأدب بكل تمفصلاته لنشم عبير شط العرب ونقرأ السياب والبريكان ثانية ولا ننسى محمد خضير وعبد الوهاب سردا وكل منجزات البصرة في أجمل صورهم بعد العام 2003 وقد غادرتنا مهرجانات الأبواق التعبوية لعبادة الفرد تحت عيون الرقيب الذي يحصي كل أنفاس الحاضرين آنذاك .
ولذا ومن هذه المعطيات عقدت اللجنة الإعلامية لمهرجان المربد الدورة ( 34 ) – دورة الشاعر إبراهيم الخياط أولى اجتماعاتها في مقر الاتحاد العام للادباء والكتاب في البصرة وبحضور الشاعر حبيب السامر نائب رئيس الاتحاد للتباحث في عملية تنظيم الأمور الخاصة بالعمل الاعلامي والصحفي الخاصة بالمهرجان.
سيما وهو يأتي بعيدا عن المسميات الرسمية التي لها علاقة بالثقافة والأدب.
وصرح لنا الشاعر حبيب السامر نائب رئيس اتحاد ادباء البصرة – الناطق الاعلامي لمهرجان المربد ٣٤ .
” مايميز مهرجان هذا العام هو الاتفاق على ان تكون القراءات الشعرية لاتتجاوز ثمانية مشاركين من العرب والأجانب والعراقيين في الخارج وشعراء العراق من بغداد ومحافظاتنا العزيزة، من خلال تشكيل لجنة ثقافية مختصة بهذا الشان، منعا لترهلات القراءات الشعرية وتذمر الحضور، وتكون هذه الجلسة مهمتها الأساسية تقديم الاسماء الى اللجنة التحضيرية بحرص كبير، وستعتمد هذه القراءات دون اية تدخلات او إضافات ، وتتالف اللجنة من أسماء رصينة في خارطة الشعر العراقي اخذت على عاتقها العمل بمهنية عالية..فضلا عن الجلسات النقدية والاهتمام بالجانب الفني والمعارض التشكيلية والكتب .
المربد يجمعنا بمحبة وشعر

- Advertisement -

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.