جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

“منك وإليك” بقلم حبيبة بن عمران

0 21

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

“منك وإليك” بقلم حبيبة بن عمران

- Advertisement -

خلعت حذائي، حملته بين يدي وتسللت هاربة علي أطراف أصابعي، محاولة الهروب من قلبك دون أن اوقض مشاعرك ، او أن أزعج خلجاتك، تسربت بين الأوردة والشرايين بشكل بطيء جدا مخافة أن تلتصق بي بعض من ذرات حبك، قصدت ان لا احمل معي شيئا منك، يذكرني بك، اسرعت في الفرار خشية أن تصحو نبضات قلبك فتعيدني مرغمة إليك، طريقي كان شاقا وطويلا للوصول الي درب الخلاص، عندما لاحت لمقلتاي بعض من أشعة الشمس فرحت، تيقنت بأني قد نجحت في الفرار من شراك حبك، وخرجت من داخلك كالشرنقة تخرج للحياة، ياالله كم كان هذا الشعور جميلا جدا، تنفست الصعداء قليلا، ارتديت حذائي لملمت شعري المبعثر على وجنتاي وكتفي هندمت فستاني، وانا استعد للرحيل
وفجأة اكتشفت، انني لم أخرج منك الا بجسد خواء، اما بقاياي اشواقي ونبضي، وقلبي وروحي وكل مشاعري، غافلتني ورجعت إليك من منتصف الطريق.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.