جريدة النجم الوطني

معبد فيله” اسطوره بين ايزيس وحكايه أنس الوجود” بقلم الاثريه: ساره محمد محمد

0 26

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معبد فيله” اسطوره بين ايزيس وحكايه أنس الوجود” بقلم الاثريه: ساره محمد محمد

“باحثه فى الثاريخ المصرى وعضوه فى مبادره حضارتنا لدى فريق كنوز أثرية”
قبل عن نتحدث عن معبد فيله لابد ان نتحدث عن جزيره فيله.
اوﻵ جزيره فيله
هي جزيره مصريه تقع في اسوان اقيم عليها معبد فيله ، نالت اهميه بالغه لدي المصري القديم لموقعها المتميز حيث شكلت حدود طبيعه وهي احدي الحصون الاقوي علي طول حدود مصر الجنوبيه وعرفت في النصوص المصريه بالخط الفاصل .
اصل لفظ فيله
يرجع اسم فيله الي اللغه الاغريقيه التي تعني الحبيبه اما في الادب العربي فهو انس الوجود نسبه الي الاسطوره انس الموجوده في قصص الف ليله وليله ، اما الاسم المصري القديم والقبطي فهو بيلاك او بيلاخ ويعني الحد او النهايه لانها كانت اخر حدود مصر في الجنوب .
معبد فيله
هي معابد فيله وليست معبد كما يقول البعض حيث شيدت معابد فيله في الاصل لعباده الاله ايزيس وكانوا يجتمعون لاحياء قصه موت وبعث اوزوريس .
نشاته
تم بناء المعبد الكبير خلال القرن الثالث قبل الميلاد وقد اضيفت نفوش الي فيله والتي تعتبر من روائع المعبد، ومن مصر امتدت عباده الاله ايزيس الي اليونان وروما .
وصلت المسيحيه الي جزيره فيله وبدات صفحه جديده في تاريخها وتكون مجتمع مسيحي في جزيره فيله وتحولت قاعده اعمده لتكون مناسبه للممارسه الديانه الجديده وتم نقل الاحجار من بعض الاثار لبناء كنائس مسيحيه في الجزيره ونمت قريه جديده حول معبد ايزيس
انقاذالمعبد من الغرقان
انقاذ معبد ايزيس بجزيره فيله ، اثناء استكمال بناء سد اسوان الاول عام 1902ومياه النيل تحاصر الجزيره معظم السنه ونظرا لما تحتويه الجزيره من معابد اثريه ومقصورات معماريه سواء رومانيه يونانيه ومصريه قديمه وفي النهايه تم فك المعبد ونقله بعيدا لجزيره اخري تسمي اجيليكا لحمايه وصون نقوشه يالوانه البراقه التي ذابت معظمها وتلاشت جراء التغطيه الدائمه للمياه وارتطام النهر بجدران المعبد التي غطت احجاره الطمي والعوالق التي يحملها النيل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.