جريدة النجم الوطني

ماهي طرق علاج السهر وقلة النوم وعدم التركيز

0 161

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

إعداد دكتور نورا سلطان

او مايقصد بالهالاتالسوداءحول_العين وكيفية علاجها وإزالتها نهائياً
اللون الأسود تحت عينيك أو ما يعرف بالعاميه العلمية Dark circles under eyes ، وباللهجة الطبية المتخصصة
هو ببساطة شديدة ( ظهور إصطباغ : المنطقة تحت العين باللون الأسود ، أو الأزرق الداكن ) .. فالبشرة التي تحت عيون كل شخص ، رقيقة جداً .. تسمح في بعض الظروف ( سنذكرها لاحقاً ) … برؤية الأوعية الدمويه من خلالها .

إذن المشكلة الرئيسية هي ( ضعف البشرة فقط ) وفي أحيان كثيرة يكون مصحوباً بتجاعيد يطلق عليها Bags وهي تجعل ( السواد يظهر أكثر ويكون ملحوظاً لمن يراك ) …. ولماذا تضعف البشرة ؟

الإرهاق ( التعب ) :
وهو أشهر الاسباب وأكثرها حدوثاً وليس التعب فقط بل السهر لوقت متأخر ، و عدم الحصول علي قدر كافي من النوم .
حينما يمر الإنسان بفترات من الإرهاق ، يزيد إفراز الكورتيزول حيث يسبب زيادة حجم الدم ، فلابد للجسم من التكيف علي تلك الزيادة ، تتوسع الأوعية الدموية لإستقبال هذا الدم ، و كل ما تتوسع تضعف البشره فوقها .. هذا تقريباً كل مايحدث.

أيضاً التقدم في العمر ( الشيخوخة )
فالتقدم بالعمر يٌصحب بضعف البشرة حول العين ، وإختفاء طبقة الدهون .. وهذا أمر طبيعي للجميع

تأتي غالباً في مرضى الإكزيما والتحسس الجلدي من طول فتره المرض ( علي المدى البعيد )

التدخين

الوراثة ( في بعض العائلات )

دعك منطقة تحت العين باستمرار

التعرض الكثير للشمس ( الاشعة فوق البنفسجية )

زيادة استهلاك ملح الطعام

الأدوية التي تسبب توسع الأوعيه الدموية Vasodilaltors ( أدوية علاج المياه الزرقاء )

التوتر
الضغط العصبي
حيث أن البشرة تعكس حالتك النفسية في الغالب

مرضي الحساسية
يعود ذلك لان هؤلاء المرضي يكون لديهم نقص في فيتامين B6 – B12 حمض الفوليك

تحدث أحيانا في الحمل ( تختفي بعد الولادة ) وتحدث مع سن اليأس
غالبا تكون موجودة في مرضي السيلياك Celiac disease .

إنسداد الأنف المزمن
كما يحدث في مرضي التهاب الجيوب الانفيه المزمن

السبب الاخطر ، هو الأهم عفاكم الله أمراض الكبد .

كيفية العلاج :

الحصول علي قدر كافي من النوم ليلاً .. اكرر ليلاً من سبع لتسع ساعات يومياً
تناول أغذية تحتوي علي فيتامين B6 – B12 حمض الفوليك أو شراء فيتاميناتها من الصيدليات .
في حال إنسداد الأنف إستخدم بخاخ لفتح الأنف و إزالة احتقانها ( أنواع كثيرة حسب مقدرتك وحالتك وجميعها آمنه) .

الإكثار من الفاكهة . والخضروات والإقلال من ملح الطعام لأقل كمية ، وشرب كميات كبيرة من الماء و الإقلاع عن التدخين .
الابتعاد عن التوتر والاسترخاء .
تقّبل ما لا تستطيع تغييره كالأتي
( الشيخوخة ، سن اليأس ، التعرض للشمس ، الوراثه ) .

ما علاج عدم التركيز

تساعد زيادة التركيز في زيادة الإنتاجية، وهذا يعني أنّ التركيز أمرٌ ضروريّ للغاية، لكن العديد من الأشخاص يعانون من قلّة التركيز أو فقدانه في الكثير من الأوقات، لذلك نقدّم لكم بعض أهمّ الأمور الّتي تساعد على زيادة وتحسين التركيز.

طرق علاج عـــــدم التركيز

— تخصيص ساعة على الأقل لممارسة التأمّل عن طريق التركيز على التنفّس وكيفيّة دخول الهواء وخروجه، فإنّ له دوراً مهمّاً في تهدئة الدورة الدموية، ويزيد في الشعور من السلام.
— التقليل من الأهداف الضخّمة، ومحاولة التدرّج بالأهداف تجنّباً للإخفاق الّذي يعمل على فقدان التركيز، أمّا الأهداف الصغيرة تساعد في الحصول على نتائج أفضل.
— اختيار الوقت الّذي يعدّ الأفضل للشخص وأكثر راحة له، ويشعر بأنّه الوقت الّذي يستطيع الإنتاج فيه بشكل أكبر.
— أخذ القسط الكافي من النوم خاصّةً في الفترة المسائيّة من الليل.
— عدم تناول الكثير من الطعام؛ فهذا سيقلّل من التركيز، نظراً للشعور بالتخمة وصعوبة الهضم، أمّا تناول كميّات قليلة من الطعام فإنّها تعمل على التسريع من عمليّات الأيض دون الشعور بالانزعاج أو التخمة.
— تجنّب إجبار النفس على القيام بأمور معيّنة أكثر من اللازم، فإنّ العقل يرفض ذلك وسيزيد من عدم التّركيز والإنتاجيّة.
— ارتداء الملابس الخفيفة قدر المستطاع؛ فهذا يساعد على الشّعور بالراحة.
— الجلوس في أجواء مريحة خاصّةً في أجواء الطبيعة الخلّابة؛ فهذا يساعد على الشعور بالسلام والهدوء والراحة.
— الجلوس بعزلة بعض الوقت قد يساعد في زيادة التركيز والشعور بالراحة.
— عدم المماطلة في أداء بعض المهمّات بداعي الكسل، فهذا سيزيد من الشعور بالتّعب وزيادة الأعباء.
— ممارسة بعض التمارين العقليّة الّتي تزيد من التركيز، كحلّ بعض الألغاز، والكلمات المتقاطعة، أو المشاركة ببعض النّقاشات الحماسيّة.
— ممارسة التمارين الرياضيّة اليوميّة الّتي تتناسب مع الوضع الصحّي للشخص.
— استخدام التدوين أولاً بأول خاصّةً في تحديد المهام والأمور الّتي يجب القيام بها، وذلك تجنّباً للشعور بالضياع بين الأفكار وفقدان التركيز.
— أخذ استراحة سريعة خاصّةً أثناء العمل.
— طلب المساعدة في بعض الأمور عند الحاجة إلى ذلك.
— تناول التوت سيساعد في زيادة التركيز، نظراً لمحتواه من المواد المضادّة للأكسدة الّتي تحفّز من تدفّق الدم والأكسجين إلى الدماغ.
— تناول الشاي الأخضر يساعد على التركيز لمحتواه من مادّة الكافيين والثيانين.
— تناول الخضروات الورقيّة الخضراء؛ فهي تحفّز من قدرات الدماغ وذلك لمحتواها الجيّد من المواد المضادّة للأكسدة والكاروتينات.
— شرب كميّة كافية من الماء؛ فهو يعطي الدماغ الطّاقة الكهربائيّة الجيّدة الّتي تحسّن من وظائف المخ، بما في ذلك عمليّات التفكير والذاكرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.