جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

” لِأُمِّي” …بقلم / الشاعر الشامخ نايف

0 15

” لِأُمِّي” …بقلم / الشاعر الشامخ نايف

لِأَنَّكِ عِيدِي كُلَّ يَومٍ؛
فَلَحظَةٌ بِدُونِكِ يَا أُمِّي…
أَرَى الهَمَّ وَالْمَلَل.

مُحيَّاكِ صُبحُ العِيدِ،
وَالشَّعرُ لَيْلُهُ
وَطِفلَانِ بِالأَفرَاحِ قَد زَيَّنَا المُقَل

وَصَوتُكِ آيَاتٌ إِذَا مَا سَمِعتُهَا
أَرَى النُّورَ مِن حَولِي
أَرَى الفَوزَ
وَالأَمَل

لِأَنَّكِ أَنتِ العِيدُ؛ فَالعِيدُ ضِحكَةٌ
عَلَى ثَغرِكِ الأَحلَى مِنَ العِطرِ وَالعَسَل

يَدَاكِ وَكَعكُ العِيدِ مُنذُ بِدَايَتِي
رَفِيقَانِ، مِثلُ المَاءِ وَالوَردِ، وَالقُبَل…

فَإِنْ قُلتَ فِيكَ الشِّعرَ لَيلًا
وَصِغتَهُ نَهَارًا
لَمَا أَنصَفتُكِ العِشقَ وَالغَزَل

وَأَقسِمُ يَا أُمَّاهُ بِاللَّهِ أَنَّنِي
أُحِبُّكِ مِن قَبلِ الوُجُودِ إِلَى الأَزَل.

لِأَنَّكِ يَا أَحلَى النِّسَاءِ
مَدِينَتِي
وَشَعبِيَ
وَالأَريَافُ
وَالبَحرُ
وَالجَبَل

جَلَالُكَ يَا مَولَاةَ قَلبِي وَعِيشَتِي
مُطَاعٌ؛ وَإِن قَد جَارَ فَينِي وَإِن أَذَل

فَقَلْبِيَ قِدِّيسٌ يُصَلِّي لِأَجلِهَا
تَمَلُّكُهُ خُلقٌ وَخَلقٌ قَدِ اكتَمَل

لِأُمِّي جَمِيلُ:
القَولِ
وَالفِعلِ
وَالهَوَى
(حِذَاهَا) عَلَى كُلِّ الصَّبَايَا…
بِلَا جَدَل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.