جريدة النجم الوطني

لوحة وفنان بقلم/ عبد الحسين الشيخ علي // العراق

0 50

لوحة وفنان بقلم/ عبد الحسين الشيخ علي // العراق

لوحة ( الحريم في الكشك ) الفنان / جان ليون جيروم 1880_ 1874
ولد جان ليون جيروم في ڤسول (الساؤن الأعلى) في 11 مايو عام 1824 م، رحل في السادسة عشر من عمره إلى باريس عام 1840 م حيث تتلمذ على يد الفنان بول دلاروتشي ، قام برحلة إلى إيطاليا، 1844-1845، زار فيها روما وفلورنسا والفاتيكان وبومبي وقد قام بتصوير الكثير من الثقافة والتاريخ الإيطالي ، وكانت زيارته قصيرة لأنه أصيب بحمى أضطر معها إلى العودة
الرسام والنحات جان ليون جيروم يعدّ أبرز المستشرقين الذين قدموا إلى الشرق في القرن التاسع عشر ومجموعة رسوماته تتناول أساطير تاريخية إغريقية وشرقية، وقد قام برحلة طويلة سنة 1868 إلى مصر وآسيا الصغرى، وزار في القاهرة الجوامع الأثرية وصور الكثير من العمارة الإسلامية، ولعل أشهر لوحاته المستلهمة من ألف ليلة لوحاته “سوق الرقيق”، و”حمّام الحريم”، و”امرأة شرقية”، ولوحته “الملك كاودوليس”. كما تأثر الرسام الأمريكي روبرت سوين جيفورد بحكاية السندباد البحري عن حادثة كسر بعض التجار لبيضة الرخ الطائر الخرافي العملاق فعمل على لوحته “بيضة الرخ” سنة 1874، وهي بالألوان المائية على الورق ومعروضة في متحف فرانسورث للفن .
تنقّل جيروم طويلاً في بلاد الشرق، وعاش ردحاً في إسطنبول، ولكن على الدوام ظلت الحركة جزءاً من البعد الفني الذي يعبر عنه. ولعل اللوحة التي تحمل عنوان «الحريم داخل الكشك» والتي نرفقها هنا تعبّر خير تعبير عن كل ما حمله فن جيروم من احتفال باللون والضوء وسمات شخصياته، ولكن دائماً ضمن مكان/ حيز تشكل الحركة بعده الأول.
ومن لوحاته لوحة التي تحمل عنوان «الحريم داخل الكشك» والتي نرفقها هنا تعبّر خير تعبير عن كل ما حمله فن جيروم من احتفال باللون والضوء وسمات شخصياته، ولكن دائماً ضمن مكان حيز تشكل الحركة بعده الأول.
ذلك أن هذه اللوحة يفترض بها أن تكون انطلاقاً من المشهد الذي تصوره، لوحة سكون مطلق: فهل ثمة يا ترى ما هو أشد سكوناً من نساء جالسات يتأملن في هدوء غروب الشمس في كشك متاخم للقصر العثماني …….
….1

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.