جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

قصيدة ” مصر أم الدنيا “

0 73

قصيدة ” مصر أم الدنيا ”

بقلم / عاصم بكر علي منصور

طوف وشوف لف ودورفي الدنياشرقها و غربها
ست الحسن ما فيش في الدنيا جمال شمسها

ام الدنيا التاريخ انكتب من بعد ما اتذكر اسمها
ماتلاقي جمال في مكان ع الدنيابالحسن مثلها

ابراهيم الخليل شاف الحسن اتجوز من اهلها
الصديق يوسف اتسجن و حكم سيدعلي عرشها

ادريس النبي عاش علي حب الناس واحد منها
مصراللي عاش فيها موسي الكليم واخوه نبيها

سيدنا محمد وصي بالخير دعلها بوحدة شعبها
ذكرهاالمولي بالحق في القرآن وعظم من شانها

موصوفه بالأمان ويتجلي الوصف جلي زكرها
مكتوبه في القران حروفها من نوربيسطراسمها

لف و شوف الدنيا ما تلاقي ناس بطيبة اهلها
ما قفلتش باب في وش غريب لويوم لجأ لها

لوجها ضيف تمدالايدبالحب تخده في حضنها
كانك يا مصر زهره جميله تفتح بطيبة أصلها

ست الحسن عايشه بنسايم ضي يزين حزنها
منظوره من الكل شافو بعينهم معالم حسنها

شوف كام شهيد روي بدمه ترابها و أرضها
ضحي علشانها و صان بعمره شرفها وعرضها

كان بيحلم يبقي حاجه دفع التمن حياته مهرها
كتب بدمه الله اكبرماتغيب شمس الحريه عنها

مقطوعه ايد كل خاين تتمد ما يعرف قدرها
معلون في كل كتاب إللي فكر علي غدرها

ولا المح. بعنيكي دمعة حزن لما تطلع شمسها
مرفوعه فوق الرأس و الكل يعرف حجمها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.