جريدة النجم الوطني

“في العام الخامس بعد الموت”.. بقلم / لجين سلهاب

0 36

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

“في العام الخامس بعد الموت”.. بقلم / لجين سلهاب

أطفأتُ شموعَك لوحدي

وشربتُ كأسَ النبيذِ لوحدي أيضاً

أتممتُ كافةَ طقوسِ أعيادِ الميلادِ

رقصتُ وغنيتُ..

ضحكتُ وأكلتُ…

ثم شربتُ لوحدي،

لعلّ طيفك يشاركني،

وضعتُ صحنَك وكأسَك

لكن الملعقة لم تتحركْ.

كنتُ أشربُ يا أبي بانتظارِ أن تشاركني سَكرتي

أتذكرُ عندما وعدتَ طفلتك بأننا إذ رأينا شمعةً

سنخمدُ نارَها معاً،

وبأننا لن نجعل الغبار يأكل أماكننا،

لكنك خالفتَ الوعد وتركتني لوحدي أُقاتل.

صدقني مازلتَ تشاركني كلّ ما أفعله

طيفُك أمامي

ويخبرني بكل لحظة أنني صغيرته

وأكثر مَن يُحب، أما أنا أدخنُ السجائرَ وأقول: ليته أنت.

انظرْ لي الآن أقطعُ القالب، انظرْ أصبحتُ أغني وأغني وأصرخ

لعلك تستيقظ من نومك الطويل الذي أرهقَ وأكل كل خلية في جسدي.

لا تنظر لي الآن فطفلتك اشتاقتْ لك وستبدأُ بالبكاء

لا تنظر لأنني أعرفُ حق المعرفة أن بكائي يُحرقك

دعني أحترق ونمْ هنيئاً

دعني أكملُ الطقوسَ

 فطيفك يُقبّلُ كل ندبة لكن بلا أثر

ويشاركني ساحة قتالي ضد الغبار والعناكب.

في هذا اليوم أتممتُ العامَ الخامس على موتي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.