جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

عبدالهادي عباس

0 12

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

كمْ تسابقني خطوتي
وانا في اشتياقٍ…
فكيف الوصول ؟!
وهذا الطريق يلازمني بارتباكٍ شديدٍ..
وتعوي على جانبيهِ الطبولُ
وامست محطاتُنا غارقاتٍ بهذا الغيابِ العجيبِ..
لماذا وصلنا الى ساحةٍ من سجالٍ
وابواب هذي البيوت تراقبنا من بعيدٍ؟!
ومابينا هاجس الذكرياتِ
يمرُّ ثقيلاً..
يلاحقنا في الضميرِ…
وهذا كتابي تؤطرهُ
حزمةٌ من جذور..!!

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.