جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

عبدالغني المخلافي

0 9

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

خمسون عامًا
بأوجاعٍ نَاتِئَةٍ وأحلامٍ
متشققةٍ
في دائرة الريحِ والرماحِ
الصقيلة
في التسكعِ والابتهال
والوعودِ المرقطة
في شعابٍ دون أمل


لا استراحة قصيرة
أسقط وأنهض .
أركض بلا هَوَادَةٍ .
ثمة أشباح تطاردني
كلما نظرت إلى الخلف
لا أغمض عيني .
تلاحقني الكوابيس .
من محطة إلى أخرى
أراوغ الفخاخ


يمكنني أن أطْعِمُك قصائدي :
جنوني الذي لا ينتهي
عشقي الذي لا ينضب
عطشي ، سهري، أحلامي
فصيلة حبري النادرة
دموعي الخالصة
عصفور قلبي المزقزق


أصعدُ إلى نجمةٍ مكتنزةٍ
نحو السماء
في محيطِ قريةٍ صغيرةٍ
على شواطِئِ القمر
تَحُفُّني مخلوقات
من الضوء
تتجمع قبل أن تمطرني
سحبًا من الأفكار


- Advertisement -

أمتطي الدروب إليك
تلتهمني – دون رحمة
مسالك الليل .
السجن أرحم إليّ
من الخروج
في الشارع يطغي
شعور الألم
مسافة الظلمة – فقط
و نكون سويًا


ثمة أصوات
من حولي تنعق ..
همهمات وأغاني .
لا بأذني أسمع
ولا بعيني أرى .
دون فكرة أو تركيز
لا أحصي ما يتناهى إليّ


سؤال مبهم أنا
قصيدة غارقة
بالأحاجي والطلاسم
عالم ميتافيزيقي
رسم تَجْريدي
صندوق مُحكم الإغلاق
طفل دونَ أمٍ
أم دونَ وَلَدٍ
وطن بلا شعب
شعب من غير وطن .
قلم مُهمَل
ناي أخرس
بركة آسنة .
أتَلمّس الصباح .
العشب الأخضر .
الحَمَام المفعم بالهديل .

-من مجموعة نصوص كتبت خلال فترة الحجر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.