جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

ضاعت معالم الكون بقلم / ريما خالد حلواني

0 15

ضاعت معالم الكون

بقلم / ريما خالد حلواني


هطل المطر من أهداب السماء وتدفّقت سيول من الحزن والآلام وعبرت محيط روحي المكفهرّ لتلامس أعماق وجداني،
ودمع الفراق محبوس في زنزانة، والسراب يأكل أيّامي يومًا بعد يوم، ويغيّب فرحًا كان ألق سعادة لا يخفت صوتها.
ضاعت الأحلام وأصبحت قوتًا لوحشة الأيّام،
أضحت اللّهفة يعمّها الظلام، والبهجة غارقة في بحر اليأس، والحنين للأيّام الخوالي يثور كالبركان؛يقذف حممه في كلّ مكان، ليحرق اليباس الذي خلّفته سنوات الفراق، والألم يتجذّر في أحشائي ويتشعّب، ينبت في خلايا جسدي ليبني فروعًا وجذورًا تمتدّ شرايينها إلى قلبي.
وأنت تحلّق كطائر الفنيق، لا يقوى عليك غياب…
يا ساحري الذي حوّل كلّ الأماكن الى جنّة خضراء؟
كيف لي أن أزيح وجهي عن أيّامك الساهرة مع النجوم ؟ كيف تشرق بغيابك صباحاتي؟
فالسماء لا تتّسع لشمسٍ
غير شمسك، والليل لا يسدل ستاره إلّا بظلّ قمرك، وأنا لا اتوهّج إلّا بظلّك، فالتراب الذي يحتضنك اليوم هو سبب تعاستي!
ماذا تشعر كل ذرة تراب وهي تغمرك؟ منها أغار كيف استقبلتك، لقد استطابت لي الحياة بك، لم يعد بدونك للحريّة طعم، ولم يعد بغيابك للحياة أي لون …
ضاعت معالم الكون!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.