جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

شاهدة على العصر بقلم:ليلى المرشدي

0 25

شاهدة على العصر

بقلم:ليلى المرشدي

شاهدة على العصر

ه

هو الشيخ محمد رفعت يرفع أذان العصر من إذاعة الشرق الأوسط من القاهرة ، وها هي جارتنا ذات الشعر الأبيض تطل بعينيها الملونة من وراء النافذة
ألمحها عند عودتي من المدرسة أتلصص متابعة حركاتها وسكناتها في محاولة لأداري توجسي منها …….


كانت جارتنا الخواجاية أو هكذا أطلقت عليها إذ لا نعرف لها ولداً نكنيها به تسكن بالدور الأول في عمارة تشهد لها الأيام بالعراقة ، تستقبل يومين من كل أسبوع أم عبده زوجة البواب تقوم بعملية تنظيف منظمة كجدول صيانة دوري في أعظم المصانع تحت إشراف الجارة الخوجاية قليلة الكلام دقيقة المتابعة والتي لم تتنازل عن دوامها اليومي وراء النافذة مع أذان كل عصر


ظلت جارتنا ترهبني بنظرة عينها العميقة أعواماً حتى وصلت نهائي طب، لأعود يوماً من الكلية بعد العصر فلا أجدها في مكانها المعتاد ، وأسمع نداء أم عبده ” الحقينا يا ضكتورة… الست الهام وقعت “


ولم تكن الست الهام إلا تلك الجارة التي حسبتها خوجاية ، هرعت معها لأقوم بواجبي .. دقائق مرت طويلة حتى فتحت الست الهام عيونها الملونة الحزينة ورسمت ابتسامة آسرة وبدأت تحكي عن وحدتها بعد رحيل زوجها أبو عصام الذي لم يتحمل خبر فقد وحيده في سقوط الطائرة في رحلة العودة من أمريكا مع زوجته الأجنبية وطفليه بعد حصوله علىى الدكتوراة فلحق به وبقيت الست الهام وحيدة تراقب كل عصر الطريق لعل رسالة تصلها أنهم عثروا على رفات وحيدها أو بعضاً منه
لكن الرسالة لم تصل بعد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.