جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

زمن الرداءة

0 205

 

بقلم/ كمال عبد العزيز:

أوليس ذا زمن الرداءة
وحيث تغتال البراءة
البغى فيه قد طغى
والزيف يمتهن البذاءة
وعوالم قد غاب عنها…
كل وجه
للوضاءه
سيان فى لغو الرؤى
بنطال ، ثوب، أو عباءة
فالأمر..أمر تجاوز
والفرق فى لغة الإساءة
سقم وكم يشقى به
فى الناس من يرجوشفاءه
هام السقيم بسقمه
والداء لا يدرى دواءه
فالقبح صار مؤلهاً
عباده لبوا نداءه
قد اضرموا بفتونهم
نار الكراهة والدناءه
وصار للترويع دينٌ
فحشه يعلو لواءه
والكل يقتل للهوى
وبالهوى يهدى بلاءه
وذا يمنطق نسكه
يعطى لمن يهوى ولاءه
وذا(برب)قد خلا
ولعله يلقي سماءه
أوليس ذا بالحق لغوا..
يعترى افق البراءه
أو لا يقال بكل صدق…
أنه زمن الرداءه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.