جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

ربما تكون رفعت سقف توقعاتك إلى درجة أن يفتقدك الناس

0 19

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

ربما تكون رفعت سقف توقعاتك إلى درجة أن يفتقدك الناس

بقلم : فهيم سيداروس

‏يمكن للجميع أن يحبك حين تشرق شمسك ، أما ساعة عواصفك وبردك يظهر من يحبك حقا

‏‎مهما أخبرتهم ، ومهما كان مدى معرفتهم بك لن يقنعهم سوا مظهرك الخارجي ..

‏‎إذا لم تكن معي حال إنطفائي ؛ فلا حاجة لي بك وقت توهجي .

‏‎وقد لا يظهر شيء تكون الخيبة ألم ، والإنتظار إحتزار من أن يخبيء لك ألم مما كنت تتوقعه من صديقا قريب ، أو من إحدي المقربين لقلبك .

ربما تكون رفعت سقف توقعاتك إلى درجة أن يفتقدك الناس في أبعد ، وأضيق دروب الحياة
تكتشف وانت تصل إلى نقطة وصولك لا يرحب بك أحد ، ولاحتى في إنتظارك أحد تبقى في روحك كسراً لا يرى ، وجرحاً لا يندمل .

‏‎ليس لدي حبيب ولا صديق الا في ضيقي فقط هنا تظهر معادن الصديق والحبيب ..

- Advertisement -

‏‎حينما تنطفئ لا تجد من كانوا يشعلون الشموع أمامك ، في النادر جداً يقف معك من يحفظ لك الود سابقاً

‏‎‎‎كل شخص بحاجه لمن يقف سند معه في عواصفه حتي يعرف عدوه من صديقه ..

‏‎‎‎يتحمل غضب عواصفنا وإنهزامنا ، الشخص منا دائما بحاجة لم يطبطب عليه ، ويتعامل كطفل صغير محتاج الرعاية الدائمة ، فإن الحياة ما تنتظرك لا في ناسها ، ولا في أحداثها .

‏‎‎تظاهر بأنك بخير دائما مهما كان انهيارك من الداخل .. فالكتمان أجمل بكثير من أن تتسول شفقة الأخرين عليك .

‏كل ما تخسره في سبيل سلامك الداخلي هو مكسب عظيم .، ‎‎والبعض لو يقرب بجنبك.. قربهم تحطيم…

‏‎أﺣﻴﺎﻧﺎ ﺗﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﺗﺠﺎﻫﻞ الحياة ، ﺗﺠﺎﻫﻞ أﺣﺪﺍﺙ ، ﺗﺠﺎﻫﻞ أﺷﺨﺎﺹ ، ﺗﺠﺎﻫﻞ أﻓﻌﺎﻝ ، تجاهل أﻗﻮﺍﻝ ..

ﻋﻮﺩ ﻧﻔﺴﻚ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺠﺎﻫﻞ ﺍﻟﺬﻛﻲ ﻓﻠﻴﺲ ﻛﻞ أﻣﺮ ﻳﺴﺘﺤﻖ ﻭﻗﻮفك.

ف‏كل أسرار قلوبنا ووجداننا غير قابلة للاندثار.. كل ما في الأمر أنها تنطمس تحت سطح الوعي وتتراكم في عقلنا الباطن لتظهر مرة أخرى في أشكال جديدة .. في زلة لسان أو نوبة غضب أو حلم غريب ذات ليلة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.