جريدة النجم الوطني

رئيس المعهد الأفريقى الدولى يكرم مؤسسة المرأة الأفريقية ويشيد بجهودها نحو القارة

0 26

رئيس المعهد الأفريقى الدولى يكرم مؤسسة المرأة الأفريقية ويشيد بجهودها نحو القارة

تابع : وائل علم الدين

التقى الدكتور الهادى عجب الدور رئيس المعهد الأفريقى الدولى للسلام ببروكسل، والدكتورة نجوى إبراهيم رئيس مؤسسة المرأة المصرية والأفريقية للتنمية والخدمات، أمس السبت، بمقر المؤسسة بالمعادى، بحضور كوكبة كبيرة من أعضاء المؤسسة .

وشهد اللقاء الدكتورة جهاد سيد حجار، مدير عام الإدارة العامة للتخطيط واقتصاديات الثروة الحيوانية بوزارة الثروة الحيوانية بالسودان، والدكتور هانى رضوان مدير شركة وادينا للاستثمار الزراعى والحيوانى، والدكتورة منال قرشلى رئيس مكتب الجاليات بالمعهد، ووفد من جمعية أيوك ديل السودانية بمصر .

فى البداية رحبت الدكتورة نجوى إبراهيم، بالدكتور الهادى والوفد المرافق له، فى بلده الثانى مصر، وقالت إن هناك روابط كثيرة بين شعوب القارة الأفريقية يمتد من خلالها العديد من جسور التواصل، ومنها نسعى لتحقيق مقولة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ” نريد أن نقول هنا أفريقيا وليس هنا مصر فحسب”، لذا تسعى المؤسسة لمزيد من التواصل مع مختلف الدول الأفريقية من خلال قنواتها الشريعية ومكاتب المؤسسة بها، لتقديم كافة الخدمات الممكنة نحو التنمية والبناء .

من جانبه أوضح الدكتور الهادى عجب الدور، أن نشاط المؤسسة وماتقدمه من خدمات على مستوى مصر وعدد من دول القارة الأفريقية، تحت رئاسة الدكتورة نجوى إبراهيم، ما جعلها تفوز برئاسة مكتب المعهد فى مصر، ولدينا شراكة قوية وروح التوأمة التى نحرص من أجلها على تواجد المؤسسة فى الكثير من الأنشطة ببروكسيل التى تستهدف الطريق نحو أفريقيا، وقال إن المعهد الأفريقى الدولى للسلام، هو مؤسسة أوروبية أنشئت وفقا للقوانين الأوروبية، وسجل بشكل رسمى فى بروكسيل، ويعمل فى قضايا السلام والتنمية المستدامة والحوار الانسانى وحقوق المرأة وتدريب وتأهيل الشباب ورفع الكفاءات.

وأضاف الدكتور الهادى، أن رؤية المعهد مأخوذة من رؤية المعهد الأمريكى للسلام والمعهد الأوروبى للسلام، وزودت ببعض الإضافات لتنتج رؤية جيدة نحو مستقبل واعد تحتاجه القارة الأفريقية، وحصل المعهد على عضوية العديد من المعاهد والكيانات الدولية الرسمية مثل عضوية الاتحاد الأوروبى فى إطار الشفافية، والمنظمة الدولية لاتحاد الجمعيات، الذى يلتقى برؤيته معهم فى مجال التنمية المستدامة والسلام المستدام .

وأشار رئيس المعهد الأفريقى الدولى للسلام، إلى أن المعهد يضم عدد من المثقفين الأفارقة والأوروبيين، وتم افتتاح عدد من الفروع بالقارة الأفريقية فى مصر والسينغال والسودان والمغرب وتونس وجنوب أفريقيا وزامبيا ومالاوى، وفى القارة الأوروبية افتتح فرعها فى هولندا وبلجيكا وكندا وفنلندا، ويتعامل المعهد مع كافة المنظمات الدولية العاملة فى الحقل الذى يتعلق بالتنمية المستدامة وحقوق الانسان والسلام، مؤكدا أن المعهد الأفريقى الدولى للسلام، ليس منظمة سياسية ولا يتبنى رؤية دولة من الدول، بقدر مايعمل فى قضايا انسانية وهى قضية السلام بشكل عام والتنمية المستدامة .

وفى ختام اللقاء أهدت الدكتورة نجوى إبراهيم درع المعهد الأفريقى بمكتب مصر، للدكتور الهادى عجب الدور، كما أهدت الدرع للدكتور حافظ ابراهيم عبدالنبى، وزير الثروة الحيوانية والسمكية بالسودان، وتسلمته الدكتورة جهاد حجار، وبدوره كرم الدكتور الهادى الدكتورة نجوى إبراهيم، والدكتورة أمال زقزوق عضو مجلس الأمناء بالمؤسسة، والإعلامية رحاب عبد الخالق رئيس لجنة الإعلام بالمؤسسة، تقديرا لدورهن البارز فى المؤسسة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.