جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

رؤى روح بقلم/ عبير عبدالمنعم

0 310

رؤى روح


بقلم/ عبير عبدالمنعم

الرؤى ضيقة جدا.
محدودة جداً
و ما من سبيل للنجاة
بعض من الهدوء…..
ها نحن خطان
في أقصى المدى
بعيدون كل البعد عن سور الفردوس
ماذا كان يستدعي هبوطنا
هل الأرغفة…..
الليل، النهار..
أم ذاك الشيخ الذي بلغ من الكبر عتيا
تارة يعلمك لتتبع سببا
تارة تبيض عيناه
وتارة يزوجك إحدى ابنتيه وتأجره ثماني حجج
إذا لا عليك فشلنا في
أن نرتب لتلك الرحلة المباغتة!!
ويكأنني انكفأت على وجهي
لأجدني هنا….
معنية بحسابات فلكية
علمت بها بأن لي رحم..
لم أكن اريد أن أعلم بوجوده
لم أكن أريد معرفة الطحالب
ولا الأغنام.
ولا الأسماء؛
غراب..
دفن…
سكين.
قربان..
سفينة..
طاووس..
من كان يعلم بتلك الرحلة؟!
ولمَ الشجرة؟!
ولمَ أدفع انا تكلفتها معك!!؟
سأستقبل السماء بقلبي
لم أكن أريد تذكرة على
تلك الرحلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.