جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

ذكريات غير قابلة للنسيان بقلم شيماءالمجدلاوي

0 27

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

ذكريات غير قابلة للنسيان بقلم شيماءالمجدلاوي

- Advertisement -

الساعة الثانية بعد منتصف اليل ، ها قد جاء الليل تسارعت أحداث مرَّ عليها الزمان في ذاكرتي من جديد في هذه الليلة الحزينة
أحداثها التي هزت وبعثرت كيان قلوبنا ، جعلتنا نقف مكسوريين ضائعين والضعف وقلة الحيلة يملئنا ، نظرت في سماء غرفتي المظلمة مدعيةً النسيان !
اغمض عياني والدموع تخرج هاربتاً مني ، نسيت !
وكيف لي أن أنسى أجمل سنين عمري وحقل ذكريات حصدتها بدموعي في لحظات كنت مع جدتي ، عندما كانت تحضر الأكلات التي نحبها ، وأجلس معها لاستمع إلى ذكرياتها وحكايتها التي كانت ترويها لي كيف لي أن أنسى ، ارفع صوتي وانادي جدتي ولا اجد رد على ندائي ، رحلتي بعيداً …
أمشي ودموعي كالمطر وكأن ما كان خيال !
دفنتك ودفنت معكي ذكرياتي صيفي وربيعي خريفي وشتائي
كيف لي أن أنسى والشوق يعتريني ؟ كيف للمرء ان ينسى عزيزاً على قلبه ، الموت حق ولا أعترض على قدر الله لكني حُرقت من قلبي وتألمت ، اشتقت إليكِ
هل لكِ بزيارة في منامي لرؤيتك ؟
هل لي باحتضانك وتوديعك فأنا أشعر وكان اليوم فارقتك ، ففقدانك أحدث في نفسي جروح لا يمحيها الزمان ، رحمك الله يا حبيبتي فلترقد روحك بسلام ملقانا بالجنة بإذن الله .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.