جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

خولة عبيد

0 10

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

الشاعرة البهية….
خولة عبيد
نعم أنا …
تلك الفتاةُ الّتي
سخِرَ منها شبابُ الحي
و اقتربَ أحدُهم لغاية

كان قلبي كبيراً جدّاَ
ممّا شوّهَ شكلَ الصّدر

لساني كانَ يجبرُ العامة
أمرني صاحبُ العمل
أنْ أقبّلَ يدَهُ
كُلّما باغتني بشهوةٍ
و سيمنحُني مكافأةَ العسل

- Advertisement -

قصيرةُ ك عكّازٍ
يتأبّطُني عاجزٌ محتاج

و الآن …
تاجرٌ مهيبٌ
دفعَ الكثيرَ لهذا القلب
داعبَ وجهي حقناً
رسمَ شفاهي حبةَ كرز
استأصَلَ قسماً من صدري
هذّبَ نطقي
عانقَ خصري بالمرجان
علّمني الرّقصَ باحكام
تجارةٌ أنتِ .. رابحةٌ ..
هكذا قال

لكنّي بتُّ بلا قلب
و لساني حفنةُ صبار .

         ( العود الملكي )

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.