جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

حفل تأبين الشاعر الراحل مصطفى حامد بأسيوط

0 38

حفل تأبين الشاعر الراحل مصطفى حامد بأسيوط

تحت رعاية أ. د. إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة، بفرع ثقافة أسيوط، وبحضور ضياء مكاوي رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى “حفل تأبين الشاعر مصطفى حامد”، والذى نظمه نادى الأدب المركزي بأسيوط برئاسة الشاعر وليد حشمت وبالتعاون مع اتحاد كتاب مصر فرع سوهاج برئاسة الأديب محمد عبدالمطلب، وبحضور نخبة من شعراء أدباء وفناني ومثقفي محافظة أسيوط.

بدأت فعاليات الاحتفالية بآيات من الذكر الحكيم للأديب اسعد ابو الوفا، وقدمه الاديب الدكتور سيد عبد الرازق، أعقبه عرض فيلم وثائقي عن حياة الشاعر الراحل مصطفى حامد وإنجازاته ومقتطفات من إبداعاته الأدبية، تلاه كلمة مكاوي حيث عبر عن حزنه الشديد بفقدان شعراء ذو قيمة وقامة أدبية قائلا تبقى صور الأحبة خالدة في ذاكرة الإنسان مهما طالت وتمادت السنوات، بينما أضاف الشاعر احمد الشافعى كلمات مؤثرة عن صديق عمره قائلا لقد غيبك الموت جسداً لكنك ستبقى في قلوبنا ما بقينا على قيد الحياة ولن ننساك وستظل بأعمالك ومآثرك وسيرتك نبراساً وقدوة لنا، وأضاف الشاعر اوفي الأنور كلماته قائلا رحم الله تلك الروح التي تركت فينا أعظم ذكريات رحم الله تلك الليالي والأيام التي كنا فيها على خير حال فلا وجع ولا فراق عوض الله قلوبنا خيرا وألهمنا الأجر، بينما قال الكاتب المسرحي نعيم الأسيوطي لقد كان وجع الفراق أصعب من أن تحيط به الكلمات والحروف لقد كان وجعاً قادرا على كبت جماح القلب واستعرض الأستاذ محمود المصري المواقف الجميلة التي جمعت بينه وبين الشاعر الراحل وسط احتجاز دموعه

وتخلل الحفل إلقاء أبيات من شعر الشاعر الراحل مصطفى حامد الأدبية قدمتها بناته بحناجر حزينة على فقدان الأب وقدم الأدباء بعض القصائد الشعرية رثاءا للشاعر الراحل وسط مزيد من الحزن والآسي، واختتمت فعاليات الحفل بإهداء نجاح حامد أخيه وبناته الصغيرات بعض الدروع وشهادات التقدير، حيث أهدى مكاوي درع وشهادة تقدير من الإقليم، بينما اهدي الشاعر وليد حشمت درع نادى الأدب المركزي، كما اهدي الشاعر اوفي الأنور درع اتحاد كتاب مصر بسوهاج نائبا عن الاديب محمد عبد المطلب واهدي الشاعر مدثر الخياط درع رابطة الأدباء والشعراء الثقافية وشهادة تقدير لنادي أدب القوصية تقديراً لما قدمه من إرث أدبي ووفاءا لمسيرته وعطاؤه الأدبى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.