جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

حسام نوري السراي

0 12

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

يُنْفق الفقراء، لإثبات هويتهم..
وجوههم القديمة ،
ثيابهم التي تشبه المناخل ،
أحلامهم المسامير،
‏رغباتهم قصيرة الأعناق،
‏جدران بيوتهم الـ مصابة بالروماتيزم،
‏أبوابهم هشة الجلد،
‏أوقاتهم المصابة بالتكرار المقرف،
‏ذكرياتهم المختلف عليها ،
‏سجائرهم المتخمة بالنقمة ….


‏ ‏تتبع دموعهم في الليل… كـ أخلّاء ضيم حيارى
‏مراكب الجوع المنسابة على اللجج العسيرة
وما أن يُلقى بهم .. على تلك المراكب
حتى يدنِس عيال الله هؤلاء، أبناء الآثام المتحكمون .
مبادءهم النقية إلى جانبهم ..
تخنق أنفاسهم حد الرثاء.. كالمشانق

هذا الوقت .. يحمل بعض الأجنحة
كم هو مرير الطيران وأخرق
هو كان جميلا بكثرة .. وكم هو مشوه وشحيح الآن.

- Advertisement -

قَدر آخر .. ينثر الريش وراءَ منقار عارٍ
وآخر..
يفرد شِقيه, وهو مستعار ، يسترجع تحليقه ثانية من جيوبهم الفارغة

وآخر..
يشبه لعنة ..
.. نصفه خطايا
ويدّعي استمالة الغيوم
يهزأ بالمواجع المسننة .. ويغشى طيف الريح القادم

منفيون ..
تزدحم حولهم السخرية
لا يهدأ في كيانهم … مسير
وخطاهم قلقة الأمكنة .


تأريخ الكتابة.. وقع من حظ مثقوب

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.