جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

جدري القرود بقلم/بلخير نورة

0 24

جدري القرود بقلم/بلخير نورة

– إكتشاف 23 حالة محتملة مصابة ب”جدري القردة” بفرنسا وإسبانيا، بعد انتشاره بعدد من الدول الأوروبية

خلال الأيام الماضية.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد اصدرت تحذيرا من انتشار الفيروس الحيواني بعد اكتشاف أولى الحالات بالمملكة المتحدة.

-“جدري القردة” هو فيروس حيواني موجود عادة في وسط وغرب إفريقيا،

ويمكن أن ينتقل عن طريق التلامس والتعرض للقطرات عبر الزفير.

– تتضمن أعراض جدري القرود: الحمى، والصداع، والانتفاخ، وآلام الظهر، وآلام العضلات، والخمول..وبمجرد ارتفاع درجة

الحرارة يظهر طفح جلدي بداية من الوجه ثم ينتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم، لكنه يكون في أغلب الأحيان

في راحة اليدين وباطن القدمين.

– الفيروس الحيواني بطيء الانتشار ولا يشكل خطرا كبيرا على صحة المصابين به،

غير أنه يسبب انزعاجا لدى المصاب..ويمكن تجنبه بالتزام احتياطات النظافة الشخصية وعدم مخالطة المرضى.

يتفشى الآن في العالم، وأعلنت دول متعددة عن إصابات مؤكدة.

– تنسب التسمية إلى القردة إلاّ أنّ القردة ليست السبب فيه، وإن كانت تنقل المرض.

لكن تعود التسمية إلى عام اكتشافه في 1958 في قرود مختبر محفوظة للبحث.

-ينتقل الفيروس إلى الانسان من قائمة حيوانات متنوعة، وتحدث العدوى من الحيوان إلى الإنسان

ومن الإنسان إلى الإنسان عن طريق التلامس المباشر لسوائل الجسم أو الجهاز التنفسي.

-فترة الحضانة من 10_14يوم، ويستمر المرض من 2_4 أسابيع.

– تبدأ الأعراض بتورم العقد اللمفاوية، ألم عضلي، صداع، حمّى، إرهاق، قشعريرة، ثم ظهور طفح جلدي.

-معدل الوفاة الناجمة عن جدري القرود يصل حتى 10%، ومعظمها في الفئات الأصغر سنّاً.

-جدري القردة ليس له علاج أو لقاح.

-طرق الوقاية بالنظافة الشخصية و الابتعاد عن الحيوانات وطهي اللحوم جيداً.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.