جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

تفقد اللواء خالد عبد العال الأعمال الجارية “بمدينة معا” بديل العشوائيات بحي السلام ثان

0 29

تفقد اللواء خالد عبد العال الأعمال الجارية “بمدينة معا” بديل العشوائيات بحي السلام ثان

متابعة / عزة عوض الله

تفقد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة الاعمال الجارية “بمدينة معا” بديل العشوائيات بحي السلام ثان يرافقه م . خالد صديق المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات .

ومشروع ” معًا” هو أحد المشروعات التي تنفذها الدولة بالتعاون مع المجتمع المدني لتكون سكنًا لقاطني المناطق العشوائية غير الآمنة بتمويل من صندوق تطوير العشوائيات ومؤسسة معا .
وأكد محافظ القاهرة أنه يجري حاليا الأعمال النهائية بالمدينة مشيرا إلى أن هذا المشروع هو أحد المشروعات التي تبرز اهتمام الدولة بالمواطن وحرص القيادة السياسية على توفير الحياة الكريمة والبيئة الصحية له مما يسهم في خلق جيل قوي نفسيا وبدنيا ويعمق لديه قيم الإنتماء وهو الشعار الذي تحمله مدينة معا ” بناء الإنسان قبل المكان ” .
وأكد محافظ القاهرة أن سعي الدولة لخلق مجتمع متكامل لمواطني المناطق العشوائية أصبح واقعًا ملموسًا يتجسد فى عدد من المشروعات كالأسمرات وأهالينا وروضة السيدة والمحروسة.
وطالب محافظ القاهرة بسرعة الإنتهاء من الأعمال الجارية بالمشروع مشيرا إلى أنه تم تنفيذ كامل الوحدات السكنية و شبكات المرافق ( مياه وصرف صحي وغاز وتليفونات وطرق ) ، كما تم تنفيذ أعمال الأرصفة والبلدورات وطرق الانترلوك وأعمدة الإنارة والبرجولات.
وتفقد المحافظ خلال الجولة منطقة الورش والمسجد ودار المناسبات والمركز الصحى وعدد من الوحدات السكنية الجارى تأثيثها.
ويضم مشروع “معا” ١٣٤ عمارة على مساحة ٦١.٨ فدان بإجمالي ٤٤١٦حدة سكنية ، ويضم عدة خدمات تشمل مدرستين للتعليم الأساسي والثانوي وحضانات ومسجد ، ومبنى للورش الخدمية يضم ٦٠ ورشة والتي تضمن توفير فرص عمل لسكان الحي الجديد ، ومبنى متعدد الأغراض يضم مركز ثقافي و٣ سنيمات ومسرح يسع ٧٠٠ كرسي ، ونقطتي إسعاف واطفاء ، ومناطق خضراء ، وجاري حاليا إنشاء الكنيسة ومركز الشباب ومنطقة المطاعم والمول التجاري ودار للأيتام ورعاية كبار السن ووحدة صحية .
رافق المحافظ نائب المحافظ للمنطقة الشرقية ومديرى مديريات التموين والشباب والرياضة والتضامن ورئيسي شركتي المياه والصرف الصحي وعدد من التنفيذين بالمحافظة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.