جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

“تـاهـتْ بــيَ الـدُّنْيا” شعر/ ختام حمودة

0 77

“تـاهـتْ بــيَ الـدُّنْيا” شعر/ ختام حمودة

سِـنُونُ كَـلمْحِ البَرْقِ جاءَتْ وَمَـرّتِ = وَسـاقَتْ مَـشقّات الـحَيـاة وَجَـرَّتِ
أُنــاوِرُ فــي خَطَّ الـضَّياعِ غَـياهِبًا = وما افَـتَرَّ يَـوْمًا وَجْـهُها وَاسْـتَقَرَّتِ
نَـواقـيسُ رُوحـي لِـلْغيـابِ تَـزفّني = وأشْـباحُ ظِـلّي فـي السَّرابِ تَعَرَّتِ
أنا لـمْ أزَلْ في الرّيح مَحْض ذُبالَةٍ = وَريحك عـاثَتْ فـي العُيونِ وذرتِ
وأبْـقَـيْتُ خَـلْـفـي لـلْـغَرام رسائِـلا = ويــا لَـيْـتَها ظَـلَّـتْ بِـنا واسْـتَمَـرَّتِ
لِوَحْدي أصُدُّ الرّيحَ خَلْفَ سَتائِري = وَرُوحي بَقايا مِنْ مَدَى العُمْرِ فرّتِ
وَتِـلْكَ الـمَعاني فـيّ تُـعْلِنُ رَفْضها = وَنَفْسي عَلى ذاكَ المُحــال أصَرّتِ
وتـاهـتْ بــيَ الـدُّنْيا وَحـامَ يَـبابُها = وَأرْضي بِـقـانون الـجُـنونِ أقــرّتِ
وَفَرَّتْ جُـيوشي عِـنْد أَوَّلِ َجوْلَةٍ = وَكَلَّتْ فَـضاءات الـقَـصيــدِ وخـرَّتِ
أنا الحكْمةُ المَجْهول في النّاس حَلّها = وَما زِلْــتُ سِرّا سِرَّهُ بِمجَـــرَّتي
وَحاكَتْ يَـــد الأيْامِ حلمــــي بِنَوْلِها = وزادتْ بيَ الأوْجاع ثمَّ اسْبَطرَّتِ
سَابْقى أنا المَخْتوم بالحـزن شِعْرها =وَمن غَيْر حزني قد يَليق لغَمْرَتي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.