جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

ببساطه …….. بين العادات والتمنى بقلم / شيرين سليمان

0 11

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

ببساطه …….. بين العادات والتمنى بقلم / شيرين سليمان

رُبما تَتَقاطع أمانينا مع عادات وتقاليد باليه، نتمنى هذا وذاك، ونصطدم بأرض الواقع، ليت هذا وهذا.

آه كم أتمنى ذلك، ولكن ياتُرى هل سَتَختلف نظرة الآخرين لي؟! هل سيشعرون بي ؟! ياتُرى سَيُقدٌرون ما أنا فيه؟! !!

هذه الأسئلة وغيرها تدور فى أذهاننا وكأن أحلامنا وأمانينا مُعَلٌقه على آراء الأخرين !!! وسقط سهواً منا او ربما تناسينا أن إرضاء الناس غايه لا تُدرك …. مهما فعلت لن يرضوا عنك ولن يشعرون بألمك بإحتياجك، بما تحب ، اوحتى بما تكره.

لأنك لن تُرضي جميع الآراء والأذواق وحتى إن ضغطت على نفسك حتى ترضيهم لن تُجني سوى استنزاف طاقتك ليس إلٌَا .

- Advertisement -

وسَيَمضى عُمرك هباء ولن تحيا حياتك كما تريدها لكنك ستحيا لهم وبفكرهم وبمعتقدات باليه تبعُد كل البُعد عن الدين

لاتنسى يا عزيزى أن الناس على مر الأزمان والعصور لم يتفقوا على عبادة الله الواحد بل وبعض الطوائف تتخذ ألهة أخرى من وجهة نظرهم أنها صحيحه ،، و لم يتفقوا على الإيمان ببعض الرسل وغيرها من الأمور …

فَهَوٌن على نفسك، وأفعل ما تريد مادمت لا تغضب الله، أفعل ما يحلوا لك مادام ما تحب لا يخالف الدين.

و حتى لو إختلف مع العادات والتقاليد فهى عادات إنسانية لا تُسمن ولا تُغني من جوع.

دعك من هذا وذاك وعش بما يرضي الله

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.