جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

“الرحيل” بقلم/ أسرار عياد

0 96

“الرحيل”
بقلم/ أسرار عياد

كان شديد البياض، يتدلى من السماء كالملاك
كان يراقبني في صمت ثم هب كالإعصار ، مسك يدي بقوة و أصبح يجرني وراءه…..
إلى أين ؟
من أنت؟
إلى أين تأخذني ؟
التفت إلي برهة فنضرت في عيناه فرأيت الهلاك ثم عاد يجرني…
انتظر قليلا يا سيدي….
هذا ليس بطريق منزلي، انني أخاف الظلام… تعال نذهب من هنا.. أنظر هذا الطريق آمن…
و بينما أنا غارقة في تساؤلاتي….
نظر إلي مرة أخرى و قال بصوت هز كياني: سنذهب إلى مكان جميل… ستجدين فيه شفاءا لجروحك… و لن تجد فيع عيناك بكاءا…و لا قلبك انكسارا…
فعلمت حينها أنها النهاية فرددت بأعلى صوتي: وداعا أيها العالم…. لقد كنت منافسا جيدا و لكن لم أجد من ينصفني فتم إقصائي….
حينها ألقيت النظرة الأخيرة إلى غرفتي و ملأت نظري بأشيائي ووضعت الحبل في رقبت و لكن قبل أن اركل الكرسي سألته : من أنت…
فقال: أنا عزرائيلا….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.