جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

الذكاء الاصطناعي Artificial Intelligence..بقلم / ولاء فرج أسعد

0 278

الذكاء الاصطناعي Artificial Intelligence..بقلم/ ولاء فرج أسعد

كثيرا ما يُذكر هذه الأيام مصطلح الذكاء الاصطناعي و خاصة بعد عرض مسلسل “النهاية” و “في بيتنا روبوت” ، فقد تم مناقشة هذا المصطلح عبر المسلسلين بوجهتي نظر، فإحداهما تنظر إلى فكرة الذكاء الاصطناعي على إنه شيء مساعد للإنسان يعمل على تحقيق رفاهيته، و الرأي الآخر تطرق إلى الجانب المخيف و المقلق و هو أن التطور الزائد في ذكاء الآلات قد يؤدي إلى تدمير الإنسان.و قد تظن أنه مصطلحًا حديثا، و لكن حقيقة الأمر أنه يعود إلى منتصف القرن الماضي وتحديدًا في 1950 حينما قام آلان تورينج بوضع اختبارٍ باسم اختبار تورينج Turing Test، وهدف ذلك الاختبار هو قياس قدرة الماكينات على إظهار سلوك ذكي لا يمكن تمييزه عن سلوك الإنسان.
و في أواخر حقبة التسعينيات، اعتقد المتحمسون للذكاء الاصطناعي أنه في القريب العاجل ستتمكن أجهزة الكمبيوتر من إجراء المحادثات وترجمة اللغات وتفسير الصور مثلما يفعل الإنسان.
وفي عام 1997، طوّرت شركة IBM الأمريكية العملاقة روبوت يقوم بلعب الشطرنج عُرف باسم Deep Blue، وقام هذا الروبوت بالتفوق على بطل الشطرنج العالمي الشهير جاري كاسبروف.
فيمكننا تعريف الذكاء الاصطناعي بأنه قدرة الحواسيب أو الآلات على أداء المهام المتطلبة للتفكير والذكاء، والتي يقوم بها الإنسان عادةً.
و لكي تتبلور الصورة بشكل أوضح، فدعونا نتعرف على بعض تطبيقات الذكاء الاصطناعي الموجودة حاليا و التي ربما نستخدمها بشكل يومي.
Siri سيري
سيري هي المساعد الشخصي لشركة آبل Apple, موجود بهواتف الآي فونIPhone و حاسب ماك Mac. تقوم بمساعدة المستخدمين في البحث عن المعلومات و تقديم التوجيهات، و تسجل المواعيد و الأحداث على التقويمات Calendar و الكثير من المهام باستخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي ليصبح أكثر ذكاءً وأكثر قدرة على التنبؤ وفهم أسئلة وطلبات المستخدمين.
Tesla تيسلا
هي سيارة ذاتية القيادة بمقدورها العمل بدون أي تدخل بشري، ومن المحتمل أن تكون على دراية بإصدار Google الذي احتل العناوين الرئيسية في برنامج Google Chauffeur،
Smart Home
تعمل تلك المنازل الذكية عن طريق تقنية إنترنت الأشياء Internet of Things، وهي عبارة تشير إلى الأشياء والأجهزة مثل الثلاجة و الفرن و غسالة الأطباق و عداد الغاز و الكهرباء… إلخ، كل تلك الأشياء تكوِّن روابط فيما بينها من خلال الشبكات الرقمية. فيمكنك التأكد من إغلاق الفرن أو باب الشقة أو الكهرباء باستخدام هاتفك الذكي.
حتى الآن، ليس هناك تهديدًا ملموسًا من مثل هذه الآلات و التطبيقات، فإلى الآن هي مُسَخَّرة لخدمة الإنسان، فذكاء الإنسان ليس له حدود، لا أظن، و لكنني لست على يقين، أن تطور الذكاء الاصطناعي للآلات قد يؤدي إلى القضاء على الإنسان. فعلينا التأكد من محدودية قدراتهم قبل الإقدام على تطور جديدِ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.