جريدة النجم الوطني

“الحياة مخاطرة من يقدم عليها يسعد بالقمم”.. بقلم / محمد تقي الدين

0 44

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

“الحياة مخاطرة من يقدم عليها يسعد بالقمم”.. بقلم / محمد تقي الدين


يفوز باللذات كل مغامر
ومن يهب صعود الجبال
يبقى أبد الدهر بين الحفر
دع الخوف وتحرر من أثقاله فالخوف سر من أسرار الفقدان
نفقد بالخوف كل الأمور الجميلة في الحياة
فاجعل الخوف في ميزانه الطبيعي وهو الخوف من الله عز وجل ولا تجعله ماردا يسوق حياتك لتحقيق الأمان الكاذب
فكلما زاد الخوف تبلدت الدافعية وتجمد الطموح خوفاً من الفقدان والخروج من منطقة الراحة التي تحيا بها .
فيقف أمام الإقدام نحو التغيير والانتقالال من مرحلة لأخرى وحاجزا عند تغيير العادات لاكتساب عادات إيجابية ويرهبك عند الانتقال من وظيفة لأخرى.
فمن يهب صعود الجبال يعش أبد الدهر بين الحفر.
تجرأ على صعود الجبل وخوض المخاطر والمغامرة للسعي نحو القمة مهما واجهت من الحواجز والعقبات مهما عانيت من النقد والسخرية
فالقمة للأقوياء المبادرين الذين لا يهابون الحياة ولا يخافون الموت ولا يختبئون في عباءة الظروف والامكانيات.
أولئك هم الفائزون باللذات والانجازات المستمرة.
الطامحون لقيادة الأمور غير المنقادين لصعوبة الفرص وضخامة العقبات.، الذين تعلوا وجوههم الإبتسامة في أشد الأوقات قسوة و حزناً. ،وتبرق أعينهم وأقوالهم بالنور في أصعب الأوقات ظلمة.

فاعرف شغفك وامسكه باحدى يدك في وتغلب على خوفك وامسكه بيدك الأخرى, واقفز فليس هناك غير ما أذكر من الأحوال التالية
اما أن تحلق في الهواء لتصل إلى غاياتك
وأما أن تسقط على سطح ناعم تود الوصول إليه
واما أن تصطدم بشيء صلب لتبدأ عملية الاسعافات اللازمة لاستكمال المسير وتحقيق النجاح.

انتصر لشغفك يا صديقي واجعل لحياتك هدفاً عظيماً ولا تكن من الغافلين عن سر وجودهم حيث يركنون إلي الراحة والهروب من تحمل مسؤولية الوجود وأمانة العقل.

اجعل لكل جانب من جوانب حياتك أهدافه الخاصة بداية من تاج الأهداف جميعها.وهو علاقتك مع الله سبحانه وتعالى وسلامة قلبك إلى حياتك الصحية والأسرية و الاجتماعية والوظيفية والمادية والروحانية التي هي المعين الذي تتغذى منه كل أهداف الحياة.

ثم ركز على أولوياتك من الأهم إلى المهم لتنجزها بالتدريب المستمر لتنهض بالعمل والفعل المستمر لتتعلم أكثر فأكثر فإنما الحياة تنهض بالعلم والعمل.
تفاءل يا صديقي ولا تيأس والتزم بما عليك وانضبط في القيام به فإن سر أسرار النجاح والصمود يكمن في الإصرار والانضباط والالتزام والأمل.

تمسك بالفرص واقتنص كل فرصة تأتيك و لا تتوقف للتساؤل اغتنمها أولاً واجعلها نهرا دائما يروي كل أحلامك ويغذي أهدافك وطموحك ويشفي ألامك ويزيل مر أحزانك فالحياة مغامرة كبيرة فمن يحياها بصدق العزيمة وقوة الإصرار وبروح الأمل والتوكل في ظل بنيان الأهداف والطموح والقيام بالفعل والانجاز فاز بالمعالي وارتقى القمم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.