جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

الحكم بسجن 3 من عناصر الشرطة بعد تسببهم في مقتل طالب أثناء حربهم على المخدرات

0 140

كتب / د. هاني توفيق

 

في ظل الحرب الضارية التي يشنها الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي على تفشي المخدرات في شوارع الفلبين أصدرت محكمة فلبينية صباح اليوم الخميس حكما بسجن ثلاثة من رجال الشرطة نحو 40 عاما وذلك بعد إتهامهم بقتل طالب عمره 17 عاما، في أول حكم من نوعه يصدر خلال الحرب على المخدرات.

وقد أعلنت المحكمة الابتدائية الإقليمية في مدينة كالوكان إدانة رجال الشرطة الثلاثة لقتلهم الطالب كيان لويد ديلوس سانتوس في أغسطس 2017 في منطقة عشوائية تتناثر فيها القمامة بشمال العاصمة مانيلا.

حيث جاء بحيثيات نص الحكم أنه ”لا يمكن لأي مجتمع متحضر أن يتغاضى عن أسلوب يقوم على إطلاق النار أولا ثم التفكير بعدها وابدا لم يكن القتل العمد أو غير العمد من مهام قوات إنفاذ القانون، لأن السلم العام لا يتحقق على حساب حياة الإنسان“.

يذكر أن الشرطة ترفض الاتهامات نظرا لأن الضحايا سقطوا في عمليات إعدام خارج نطاق القانون وتقول إن تجارا للمخدرات ومتعاطين سقطوا قتلى في إطلاق نار مع رجالها الذين كانوا يتصرفون دفاعا عن النفس الا اذا كتن من المنتظر التغاضي عن رجال أرواح رجال أمن يتساقطون.
وقال بنيجنو دورانا المتحدث باسم الشرطة الوطنية ”نحترم قرار المحكمة، ولا نتهاون مع رجال الشرطة المخطئين“ مضيفا أن جهاز الشرطة ”يساند تماما أفراد الشرطة المشاركين في حرب المخدرات الذين يقومون بعملهم في نطاق القانون“
جدير بالذكر أن حرب تطهير الفلبين من المخدرات مستمرة منذ 29 شهرا و شهدت مقتل ما يقرب من 5000 شخص من تجارها ومروجيها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.