جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

الجيش السوري يكتشف مقراً محصناً لجبهة النصرة أثناء تمشيطه “معرة النعمان”

0 149

الجيش السوري يكتشف مقراً محصناً لجبهة النصرة أثناء تمشيطه “معرة النعمان”

متابعة/ د. هاني توفيق

أثناء تمشيطها وتطهيرها معرة النعمان من بقايا الفلول المهندسة من الميليشيات الإرهابية كواحدة من كبرى المدن التي كان يسيطر عليها عددا كبيراً من عناصر جبهة النصرة والدواعش، عثرت وحدات من الجيش السوري خلال متابعتها عملية التمشيط، على مقر محصن أنشأه تنظيم “جبهة النصرة” تحت متحف المدينة الأثري على مساحته تصل لنحو 1000 متر مربع، كان تستخدم من قبل قيادات وزعامات الميليشيات المسلحة لأغراض عدة

وقد تم تجهيز المقر بمستويات وإرتفاعات مختلفة، وشبكات متعددة التفريعات والأنفاق ومزودة بعدد كبير من فتحات التهوية، حيث إمتد ذلك الحصن المصمم والمنفذ على مستويين في باطن الأرض، 

المستوى الأول منهما مخصص لقيادات التنظيم الإرهابي وزعاماته وقد تم حفره بشكل هندسي مدعم بالخرسانة الاسمنتية شديدة القوة والتحصين لحماية الرؤوس الكبيرة، ويتكون من عدة غرف متصلة فيما بينها بسراديب متفرعة، أما المستوى الثاني فيتكون من 9 غرف مربوطة بشبكات متصلة معقدة من السراديب التي تصل بين الغرف بعضها ببعض مع شبكة تهوية أقل عبر شبكات من الأنابيب تغذي كامل غرف المستوى الثاني فضلا عن نظام التدعيم الخرساني المحصن، كما أن أجزاء إضافية من المقر كانت قيد التوسيع للإستخدام لنفس الأغراض..

وقد تم الكشف والتوضيح أن ذلك المقر الحصين كان يستخدمه الإرهابيون للإقامة الآمنه بعدما خصصوا جزءا منه لسجن وتعذيب المدنيين المختطفين الذين يعارضون وجودهم في المنطقة او المواليين للجيش السوري..

وبخلاف هذا الحصن إكتشفت أيضاً وحدات الجيش وخلال تمشيطها قرية بابيلا المحررة شبكة من الخنادق والأنفاق كان مقام فيها مقرات وتحصينات لتنظيم “جبهة النصرة” التي تقهقرت من معرة النعمان وإندست بمناطق متاخمة للمدينة بعدما أحكم الجيش الوطني سيطرته عليها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.