جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

“الاختلاجات الحرارية عند الأطفال” .. إعداد : رشا عامر

0 31

“الاختلاجات الحرارية عند الأطفال” .. إعداد : رشا عامر

تعريف المرض:
تحدث التشنجات الحرارية ( الصرع الحراري ) للطفل عند ارتفاع درجة حرارة جسمه دون حدوث عدوى بالدماغ، ودون سبب محدد. وهي أكثر شيوعًا بين الأطفال في عمر 6 أشهر إلى 5 سنوات. وتحدث التشنجات عندما ترتفع درجة حرارة الجسم إلى 38.9 درجة مئوية، فأكثر، وتستغرق النوبات – عادة – بضع دقائق.
الأنواع:
نوبات بسيطة: وهي الأكثر شيوعًا؛ حيث لا تستغرق معظم النوبات أكثر من دقيقة واحدة أو دقيقتين، ولا تتكرر النوبات البسيطة في خلال اليوم الواحد.
نوبات معقدة: وهي الأقل شيوعًا؛ حيث يمكن أن تستمر لأكثر من 15 دقيقة، وربما حتى 30 دقيقة. وقد يعاني الطفل ضعفًا مؤقتًا في ذراعيه، أو ساقيه بعد النوبة. وقد تتكرر النوبات المعقدة لأكثر من مرة واحدة في خلال اليوم الواحد.
السبب:
تحدث التشنجات الحرارية نتيجة ارتفاع درجة حرارة الجسم التي تصاحب العدوى البكتيرية، أو الفيروسية, كما يمكن أن تحدث التشنجات، والحمى كأثر جانبي لبعض اللقاحات.
الأعراض:
تحدث النوبات – عادة – في اليوم الأول من المرض. وفي بعض الحالات يكون حدوث نوبة الحمى هو أول دليل على أن الطفل مريض؛ حيث تحدث معظم النوبات عندما تكون درجة حرارة الجسم أعلى من 39 درجة مئوية ، كما قد يتم ملاحظة التالي:
فقدان الوعي، والقيء.
إدارة العين إلى الخلف.
اهتزازات، وتشنجات بالذراعين والقدمين.
تيبس الرقبة.
قد يشعر الطفل بالنعاس، أو التعب بعد انتهاء النوبة.
متى تجب رؤية الطبيب؟
عند ملاحظة الأعراض السابقة؛ لمعرفة سبب ارتفاع درجة حرارة الجسم، واستمرار النوبة لأكثر من خمس دقائق.
المضاعفات:
التشنجات الحرارية لا تسبب ضررًا دائمًا، ولا تلفًا بالدماغ، أو إعاقة فكرية، أو تعليمية، كما أن وجودها لا يعني أن الطفل قد أصيب بمرض الصرع.

إرشادات للوالدين عند إصابة الطفل بالتشنجات الحرارية:
عدم الهلع، أو الخوف؛ حيث تتوقف معظم النوبات من تلقاء نفسها خلال بضع دقائق.
وضع الطفل على جانبه؛ حتى لا يختنق باللعاب؛ أو القيء.
عدم وضع أي شيء في فم الطفل.
لا تقيد الطفل، أو تعرقل حركاته الطفولية في أثناء النوبة.
ابق قريبًا؛ لتراقب الطفل، وتعاونه.
نقل الطفل الى الطوارئ إذا استمرت النوبة أكثر من 10 دقائق، أو إذا كانت مصحوبة بتصلب الرقبة، أو القيء، أو صعوبة في التنفس.
هل يمكن حدوث تكرار لنوبات ارتفاع درجة حرارة الجسم؟
مخاطر حدوث التشنجات الحرارية، أو النوبات الحموية المتكررة أعلى إذا كان:
عمر الطفل أقل من 15 شهرًا.
الطفل يعاني الإصابة بالحمى المتكررة.
أحد الوالدين، أو الإخوة يعاني الصرع، أو التشنجات الحرارية.
الوقت بين بداية ارتفاع درجة الحرارة وحدوث التشنجات قصيرًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.