جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

الاباء بقلم أماني الورغي

0 12

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

الاباء بقلم أماني الورغي

- Advertisement -

رأيت الاف القصائد والروايات التي تتحدث عن بطولة الاباء حتا في تلك الافلام الغبية كل الاباء كانو مثال الابناء دائما ما يقال ان الاب هوا الحب الاول لابنته لكن اليوم سأحكي قصة مخالفة لكل تلك القصص والأفلام سأحكي عن مدى كره الابنة الي ابيها كتبت في مذكراتي طفولتي اني لم اجد ابي ابدا بجانبي لم يكن ذلك الاب الذي طالما تمنيه لم يلعب ابي معي ابدا بل كان صعبا انا طفلة لن انسا شئ اتذكر مرة انه اخبرني اني خلقت فقط لتنضيف البيت مرة ثمان او تسع سنوات علا تلك الجملة لكني لن أنساها ابدا انا أكرهك يا أبي جدا عندما خذلت امي ورحلت بعيدا عنا عندما لم أجدك ابدا كنت دائما تلك الفتاة التي تساعد نفسها بنفسها لم اشعر يوما بحنان الاب او عطفه عمري الان عشرون سنة لكنك لم تحضني ابدا لن انسا ابدا انك صفعتني لاجل امرأة غريبة او تلك المرة التي حبستني في الخارج تحت المطر فقط لان صديقتي كذبت بسبب الطباشير اتذكر يا أبي ذلك اليوم لم انساه ابدا سأخبرك بسر صغير يزداد كرهي لك يوما بعد يوم اتعرف أتمنا لو كنت غير موجود ابدا اتعرف ما أتمناه لا اتمنى شئ سوى ان أقابلك يوما ما في شيخوختك ارغب بان اراك نادماً لن تجد احد بجانبك صدقني فانا أكرهك بشدة وهذا وعد لك سأجعل اختى تكرهك ايضا ساريها الاباء واريها كيف انك شخصا لا تستحق ان يقال عليك اب فقط ساتنمى ان لا القاك ابدا وسأضل يتيمة الاب وانت حي ترزق سأزورك عندما تكبر كثيرا فقط لارى عندما تمرض من سيبكي عند رأسك من سيكون بجانبك وانت وحدك عندها فقط سأحقق الخلاص واسخبرك بكل اريحية انك انت من خسرت ولست انا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.