جريدة النجم الوطني

“اعتذر لها” بقلم/ أماني سلام

0 10

“اعتذر لها”
بقلم/ أماني سلام

اهملتها.. عذبتها.. وجرحتها
وتعبتها.. وكنت دائما لا ألبي طلبها.
وكانت صابرة صامدة ودائما متحملة..
هي نفسي التي أهملتها وتعبتها..
كيف اعتذر لها عما ارتكبته في حقها..
كيف اعتذر لها بعدما عمري قد مضي
هل تسامحني عن عمرها الذي أهدرته
هل تسامحني عما سببته في إيذائها
كنت دائما أنكر لها حقها أن تعيش وتنعم.
وكنت أثقل عليها من أجل إسعاد غيرها..
هي لم تعاتبني مرة..
ولاتمنت مافي يد غيرها
ولا اشتهت ما يشتهي غيرها
كانت صبورة علي مااعمل
ومن الآن اعتذر لها وأقول لها..
صبرتي معي تعبتي معي
وجعتك وكنتِ دائما تتقبلي
و أقول لكِ خذي حقك في الأيام الباقيهََ
سوف ارضيكي ولن أجني عليكِ بعدها.
إن النفس التي رضيت وقنعت وكانت دائما مرضية
تستحق أن تعيش بعد ما قتلتها بيدي وكانت دائما متسامحة
سوف اجعلها تعيش راضية
آسفة لها آسفة لها..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.