جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

اضطراب بيكا إعداد دكتور نورا سلطان

0 38

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

اضطراب بيكا
إعداد دكتور نورا سلطان

قد لا يعرف الكثيرون عن اضطرابات الأكل عند الرضع والأطفال الصغار، فثمة اضطرابات تكون عند الأطفال الصغار، وقد تكون عند الكبار ولكنها نادرة بالنسبة للكبار، من هذه الاضطرابات ما يعرف بـ “بيكا”، وهو أن يقوم الطفل بأكل مواد غير قابلة للآكل، وغير قابلة للهضم، وتكون هذه المواد غير مفيدة لنمو الطفل.

هذا الاضطراب كما ذكرت يصيب الأطفال الصغار بصورة أكثر بكثير من الكبار، ويمكن أن يحدث في الأشخاص الذين يعانون من التخلف العقلي (Mental Retardation)، ويأكل الأطفال المصابون بهذا الاضطراب مواد غير مقبولة مثل أكل التراب أو الطين، وبعضهم يأكل مواد صلبة قد تسبب له أضرار كبيرة في الجهاز الهضمي، ولكنهم لا يرتدعون عن القيام بأكل هذه المواد غير القابلة للآكل والهضم، وقد تم رصد حالات لنساء حوامل قمن بأكل مثل هذه المواد الضارة، وغير المقبول أكلها وتسبب أضرار جسدية للشخص.

مدى انتشار هذاالاضطراب

تقول الدراسات بأن نسبة انتشار هذا الاضطراب يقدر ما بين 16 إلى 32? في الأطفال مابين سن العام الواحد إلى سن ستة أعوام، بينما الاضطراب يقل بشكل كبير في الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 10 سنوات والتي قد تصل إلى 10? ، هذا الاضطراب يكاد يكون نادر الحدوث في الأطفال الطبيعين أو المراهقين حتى إن الدراسات تقول انه لا يوجد هذا الاضطراب بين المراهقين الأسوياء، بينما في المراهقين الذين يعانون من تخلف عقلي فإن حوالي ربع المصابين، أي حوالي 25? من هؤلاء المراهقين يعانون من هذا الاضطراب والذين هم في سن الدراسة والمراهقة، وتشير الدراسات بأن الأطفال الذين يعيشون داخل مصحات خاصة بسبب مشاكلهم النفسية أو التخلف العقلي تصل أيضاً نسبة هذا المرض إلى 25
وتبلغ نسب هذا المرض في الأولاد والبنات بالتساوي تقريباً.

أسباب هذا المرض :
هناك العديد من النظريات التي طرحت لشرح مرض بيكا ولكن للأسف لم تقبل أي منها على مستوى العالم، ولكن الملاحظات بأن هذا المرض يكون انتشاره اقرب بين الأشخاص الذين يعانون من مرض البيكا.

سوء التغذية واحد من الأسباب التي قيلت بأنها قد تكون ذات دور في هذا الاضطراب، لكن واقع الأمر لم يثبت هذا
ثمة نظريات أخرى تقول بأن نقص بعض المواد المعدنية عند الطفل مثل الزنك والحديد قد تكون سبباً في جعل الطفل يأكل هذه المواد غير القابلة للأكل، وان هناك تحسن بالنسبة للأطفال عند معالجتهم بإعطائهم المواد المعدنية التي يعانون من نقص بها.

إهمال الوالدين للطفل وحرمان الطفل من رعاية وحب والديه قد يلعب دوراً في هذا الأمر.

- Advertisement -

الأعراض :

إن أكل المواد التي لا يستطيع الآخرون أكلها، والتي تعتبر ضارة ولا تستطيع الأجهزة داخل جسم الإنسان هضمها يعتبر امرأ غير طبيعي إذا تجاوز عمر الطفل الثامنة عشر شهرا وعادة فإن بدأ المرض يكون بين سن اثني عشر شهراً واربعا وعشرين شهراً، ويتضاءل نسبة بدأ المرض مع التقدم في العمر.

المواد الغريبة التي يأكلها الطفل تتراوح بين كل ما يصل إلى يده، خاصة مع قلة الإشراف والعناية به من والديه، وكلما كان الطفل أكبر سناً كلما استطاع الحصول على مواد أكثر والتهمها وربما أصابه الضرر من جراء تناول هذه المواد، وعادة يأكل الأطفال ما يصل إلى أيديهم مثل الملابس، المواد البلاستكية، الخيوط الشعر، الأوراق وكل ما يصل إلى يده من المواد التي عادة ما تكون تستخدم في المنزل وتترك، ولقد شاهدت طفلا يأكل أوراق الصحف بنهم غريب، وحقيقة كان إهمال والديه له لعب دوراً كبيراً، فرغم انه كان في الرابعة أو الخامسة من العمر إلا انه كان مهملاً تماماً بسبب إعاقته العقلية

الأطفال في سن أكبر يكون لهم القدرة على الوصول إلى أشياء أخرى أكثر من الصغار فتجدهم يأكلون القاذورات وفضلات البهائم والحجارة وغيرها من الأشياء التي يستطيعون الوصول إليها.

إن هذه الحالة تعد من الحالات التي تهدد حياة الطفل، لأنه قد يبتلع أشياء سامة، أو يأكل مواد حادة قد تمزق أمعائه وتصيبه بنزيف داخلي قد يقود إلى وفاته، وأهم ما قد يقود إلى الوفاة هو التسمم بالرصاص، وهذا قد يكون من أكل مواد تحوي الرصاص كالأوراق أو الرسمات التي تحوي رصاص.

الأمر الخطير الآخر هو عند أكل مخلفات الحيوانات التي قد تحوي ديدان أو حشرات أو جراثيم تسبب له أمراضا خطيرة

قد يقود أكل التراب والطين إلى نقص في الزنك وإلى انيميا حادة. يحدث للطفل نقصا حادا في الحديد إذا أكل كمية من النشأ (Starch).

يحدث لديه انسداد في الأمعاء إذا أكل حجارة أو كتل من الشعر أو أي مواد صلبة أخرى.

في حالات الأطفال الذين لا يعانون من تخلف عقلي فإن مع التقدم في العمر يقل هذا الاضطراب وأصبح أكثر خطورة منه عندما كان صغيراً وربما بعضهم تتلاشى الإعراض هذه في سن المراهقة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.