جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

استحداث وزارة الاقتصاد الرقمي اول قرار للرئيس الجزائري الجديد

0 165

استحداث وزارة الاقتصاد الرقمي اول قرار للرئيس الجزائري الجديد

كتب / عصام القيسي

اول قرار للرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون بعد توليه مقاليد مقاليد الحكم في الجزائر أثر فوزه في الانتخابات الجزائرية التي تمت مؤخرا في البلاد ، هو استحداث وزارة جديدة تحت اسم الاقتصاد الرقمي والمؤسسات الناشئة والصغيرة .

وهذا القرار الذي أعلنه تبون مؤشرا ودلالة على اهتمام الرئيس الجزائري بالنمو الاقتصادي للبلاد والعمل على رفع مستوى الحياة المعيشية بالنسبة للمواطن الجزائري ، والعمل على تخفيض الدين الخارجي الجزائر والذي يقدر بأقل من مليار دولار .

ويعاني الاقتصاد الجزائري من تراجع وانخفاض أسعار البترول الذي يعتمد عليه الاقتصاد الجزائري باعتبار الجزائر من دول الاوبك المصدرة للبترول ، حيث أن أسعار البترول التي تراجعت أثر على احتياطات النقد الجزائري.

ويُقدّر الدين الخارجي للجزائر عضو أوبك بأقل من مليار دولار، لكن تراجع أسعار الطاقة منذ منتصف 2014 أضرّ بشدة باحتياطيات البلاد من النقد .


ويعتبر قرار تبون ضمن الوعود الانتخابية خلال حملة ومنافسات الانتخابات الرئاسية الجزائرية بالاهتمام بالاقتصاد الجزائري المتراجع .

كما اكد تبون أن تشكيل الوزارة الجديدة سيكون من القيادات الشابة وان الشباب هم من سيقود الجزائر في الفترة القادمة وجاء حديث تبون خلال افتتاحه معرض الانتاج الجزائري .

وكان الرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون قد أدى اليمين الدستورية، الخميس الماضي، في مراسم رسمية بالعاصمة الجزائر، بعد أيام على فوزه في الانتخابات التي تمت على وقع انقسام في الشارع الجزائري.

ونال تبون 58 % من الأصوات، متفوقا على 4 منافسين آخرين في السباق الرئاسي، الذي جرى في يوم 12 ديسمبر كانون أول الحالي .

وخلال خطاب القسم، أكد تبون على الأولوية الاقتصادية، إذ قال إن الأوضاع التي تمر بها الجزائر تفرض “أن نحسن حوكمتنا لمعالجة نقاط الضعف وخلق الظروف لإعادة بعث النمو الاقتصادي، عبر مشاريع قاعدية كبرى وتشجيع الاستثمار”.

وأكد تبون أن البلاد ستتصدى للعبث بالمال العام، الذي كان أحد مطالب الحراك الذي بدأ في أواخر فبراير الماضي، رفضا لتمديد ولاية الرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة.

كذلك تعهد أيضا بإطلاق سياسة اجتماعية ثقافية لخلق بيئة ملائمة لازدهار الشباب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.