جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

أكرم صالح الحسين

0 21

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

…….وجهك أغنيتي !

على ضفاف وجهك
تغرد التفاصيل ، ترقص برتابة
أنهار من ثلج تتهادى
ترصف خيطا من ضوء فوق جبينك ،
وجهك المثمر
حقول تمتد ، تكسر المسافات
تزيح عن الفجر
ضباب الكوابيس ؟
هناك …حيث شفتيك
يردد الصدى نداء المواويل
حتى آخر تنهيدة وتر ،
يهبط بهدوء مبتهلا
دون ضجيج
أزمنة تحفر أغنية عذبة
وأنا الغارق بالعشق ،
أرقص ..قرب النار
وفوق الثلج
أدور …أدور
أحاول أن أبني وطنا من رائحة النعناع ،
وجهك !
ياحلما يحملني فوق الغيم
يحكي لي عن كل عذابات الفقد
يرمم جدران العطش
يبدل أقنعة
ﻻ تحمل فوق مﻻمحها غير صهيل للروح
ﻻ يتوقف
ينشد مذهوﻻ ؟
وجهك !
يا آخر سفر ، ومطار
حقل من شوق لا يتبدل
ألثم تربته ،
أدفن فيه تعاويذ بقائي بالقرب
وجهك اغنيتي
وقصائد ﻻ يمحوها البعد…!

- Advertisement -

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.