جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

أغثني يا الله بقلم / رباب عبدالفتاح

0 7

أغثني يا الله
بقلم / رباب عبدالفتاح

تتأرجح هنا وهناك ، تناشد، تناجي،
تتمني التحليق مثل الطيور ، لتحلق إلي السماء ، ربما تتحقق أحلامها المكبوتة ، تتراقص بأجناحتها فى البراح ، تحاول استنشاق بعض الهواء ، ترفع يدها وكأنها تستغيث ، بصوتها الرقيق المتعب ، أريد الرحيل للفضاء ، أريد النجاة ، أرهقتني الحياة بما يكفي ، دمرتني أختلست مني الطفولة وزهور الشباب ، ومازالت تعاقبني مثل المتهم المظلوم ، حكموا عليه بالاعدام ولا يعلم ما التهمه وما الذنب الذي فعله ،
تريد الهروب من سجن الظلام ، تبحث عن طاقة نور وأمل ، تنقذها من ظلم وقسوة الحياة ، تصرخ بأعلى صوت ، أغثني يا الله ، تُهمتي الوحيدة أني أعيش مع اموات ، نعم أموات الضمائر ، وقلوب مغلفه بحقد وسواد ، أشباه بشر ، وهما شياطين
أغثني يا الله ، أغثني يا الله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.