جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

“أسـاطير كــرة القـدم”.. محمـود الخطـيب”بيبو” إعــداد /عــزة عــوض الله

0 96

“أسـاطير كــرة القـدم”.. محمـود الخطـيب”بيبو”
إعــداد /عــزة عــوض الله

محمود الخطيب “مواليد 30 أكتوبر 1954”
هو لاعب كرة قدم مصري سابق،
لعب للنادي الأهلي ومنتخب مصر لكرة القدم وهو الرئيس الحالي للنادي الأهلي المصري.

ولد الخطيب في قرية مصرية تتبع مركز السنبلاوين بمحافظة الدقهلية.
ومن القرية انتقل الطفل الصغير مع أسرته إلى القاهرة.
انضم محمود الخطيب لنادى النصر بمصر الجديدة، وعندما بلغ الخامسة عشر من عمره بات اسمه يتردد في مجال الكرة خاصة خلال مشاركته في دوري المدارس مع المدرسة الرياضية.
وافق مسئولو نادي النصر على انتقال الخطيب إلى نادي الأهلي بعدما كان قريبا من التوقيع للإسماعيلي، وكان عمر الخطيب 16 سنة فقط حينها.

لعب الخطيب وهو في هذه السن مع فريق تحت 18 سنة وكانت أولى مبارياته أمام فريق ناديه السابق فريق النصر.

صعد للفريق الأول ليلعب أولى مبارياته الرسمية أمام نادي البلاستيك في 15 أكتوبر عام 1972،
وفي نفس المباراة سجل أول أهدافه ومن بعد ذلك توالت الأهداف في الدوري حتى وصلت عند يوم اعتزاله إلى 108 هدفا في بطولة الدوري
سجّلها في 199 مباراة خلال 17 سنة متصلة من اللعب.

في سنواته الستة عشر مع الشياطين الحمر،
فاز الخطيب بعشر ألقاب دوري و5 كؤوس مصرية.
كما صنع التاريخ في المسابقات القارية حيث سجل 37 هدفاً في 49 مباراة،
وهو رقم قياسي لم يتم تجاوزه حتى الآن.
رفع الخطيب مع الأهلي بطولة كأس أفريقيا للأندية البطلة ” دوري أبطال أفريقيا” عامي 1982 و1987،

وكأس الكؤوس الأفريقية في أعوام 1984، 1985 و1986.

على الساحة الدولية، ظهر الخطيب لأول مرة مع الفريق الوطني عام 1974

وشارك مع الفراعنة في الألعاب الأوليمبية لعام 1980 و1984.

وفاز بكأس الأمم الأفريقية عام 1986.
وحصل الخطيب على ألقاب فردية أبرزها أفضل لاعب أفريقي عام 1983 من مجلة فرانس فوتبول،
بالإضافة إلى لقب هداف الدوري المصري موسمي 1977-78 و1980-81.

قرر الخطيب إنهاء مسيرته الدولية.
وبذلك، فإن نهائي كأس الأمم الأفريقية بين مصر والكاميرون 1986،
الذي فازت فيه الدولة المضيفة 5-4 في ركلات الترجيح ،
كانت المرة الأخيرة التي ارتدى فيها الخطيب قميص المنتخب الوطني.

بعد عامين من تقاعده الدولي،
وضع الخطيب نهاية لمسيرته الكروية.
كان الخطيب طوال مسيرته الرياضية ملتزما بالأخلاقيات الرياضية، حيث في المجموع، لم يحصل على البطاقة الصفراء إلا مرتين فقط.

في 1 ديسمبر 2017 تم انتخابه رئيساًَ للنادي الأهلي خلفاًَ للمهندس محمود طاهر بعد حصوله علي 20956 صوتا مقابل 13182 لصالح محمود طاهر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.