جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

أسرار وخفايا صاحب أشهر جملة في السينما المصرية “حاضر يا نينة”

0 458

 

اعداد /أحلام محمد

حياته الشخصية جزء لا يتجزأ من حياته الفنية حيث عاش قصص حب كثيرة على الشاشة وهو ما انعكس على حياته الشخصية فتزوج أكثرمن مرة هو الفنان الراحل “عماد حمدي”لقب “بفتى الشاشة الأول”، فوقف أمام جميلات السينما المصرية، حتى أصبح الفنان عماد حمدى في المقدمة بين نجوم جيله، والذى يوافق اليوم ذكرى وفاته الـ 35.

ولد محمد عماد الدين عبد الحميد، الشهير بعماد حمدي في 25 نوفمبر 1909، بمحافظة سوهاج، لأب يعمل موظف، وعلى دبلوم مدرسة التجارة، وبدأ موظفا في “ستوديو مصر”، وترقى من رئيس حسابات إلى مدير للإنتاج، ثم مديرا للتوزيع.

وبسبب حبه للتمثيل، فإن عماد حمدي شارك في أفلام دعائية في وزارة الصحة من إنتاج “ستوديو مصر”، وكانت بدايته الحقيقية في عام 1945 في فيلم “السوق السوداء”، ومن إخراج كامل التلمساني.

تزوج من الراقصة حورية محمد، وسرعان ما انفصل عنها، ثم تزوج من الفنانة فتحية شريف وأنجب منها ابنا اسمه نادر.
وقع حمدي، في حب الفنانة شادية، واستمر زواجهما 3 أعوام، حيث بدأت قصة الحب أثناء تصويرهما فيلم “قطار الرحمة”، وتزوجا عام 1953، رغم رفض عائلتها لأنه يكبرها في العمر بحوالي 20 عامًا، وفي أول زواجهما واجه مشاكل كثيرة بسبب نفقة زوجته الأولى وهي الفنانة فتحية شريف.

وفاجأ الإثنين الجمهور وأعلنا طلاقهما بعد زواج استمر 3 سنوات، بسبب غيرته الشديدة على شادية، وتوقف بعدها عن العمل فترة طويلة، ثم بدأ يعمل بكثرة متفانيا في عمله حتى يتجاوز أزمة طلاقه من شادية.

ومع مشاركته في فيلم “زوجة في الشارع”، وقع في حب الفنانة نادية الجندي، بعد القبلة بينهما وارتباكهما في تصويرها، وبالفعل تزوجا وأنجب منها هشام.
أشهر أفلامه افلام ” الخطايا ” و ” أبى فوق الشجره ” ، وأخر افلامه كان فيلم ” سواق الاوتوبيس ”

شارك الراحل عماد حمدي، في بطولة العديد من الأفلام الهامة في تاريخ السينما المصرية، منها ١٥ فيلما تم اختيارها في قائمة أفضل ١٠٠ فيلم فى تاريخ السينما المصرية، بحسب استفتاء النقاد عام ١٩٩٦، مثل “خان الخليلي”، و”ميرامار”، و”ثرثرة فوق النيل”، و”بين الأطلال”، و”إني راحلة”، و”وا إسلاماه”، و”سيدة القطار”، و”المنزل رقم 13″، و”الله معنا”، و”المرأة المجهولة”، و”لا تطفئ الشمس”.
وأصيب الفنان عماد حمدي في سنواته الأخيرة بالعمى، فانفصلت عنه زوجته الفنانة نادية الجندي، وأصيب بالاكتئاب بعد وفاة أخيه التوأم عبد الرحمن، ودخل في معاناة طويلة مع المرض اضطرته لبيع أثاث منزله لشراء الدواء، وتوفي في 28 يناير عام 1984 عن عمر ناهز 74 عاما، وكان رصيده في البنك 20 جنيها فقط.
توفي وترك ورائه ميراث فنى كبير من الافلام الهامة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.