جريدة النجم الوطني

- Advertisement -

- Advertisement -

أسد بابل /جبار الكواز

0 11

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- Advertisement -

(اسد بابل)
رغم حروب
لا ناقة له فيها ولا جمل
لن يزوْر جوازا
ليهرب الى منافي الجليد
ولم يرفع اصبعا
ليعلن بياضه
امام سواد يتجدد
وما داهن سرّاق الآثار
ظلْ عصيّا
أمام متفجراتهم
وفؤوسهم
واكاذيبهم
اكتفى باحتجاجات الرياح
وانين المطر
وصاغ احلامه مثل
سحابة لتراب
ونسي أنه جُبِلَ من
عظام اسلافه
وآهات جرحاهم في حروب عقيمة
وحين امرّ به
احيانا
يرفع يده غاضبا
كأنه يقول
ما اريد قوله سرّا
او علنا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.