جريدة النجم الوطني
alnigm.com/gif2.gif

آهاتُ الأحرف

0 119

شعر : وائل هيبة..

يا أيها القلبُ الذى كتبَ القصائدْ
ماللحروفِ تأوهتْ كلماتها
والجينُ فى الآهاتِ سائدْ
نفسُ الأصابعِ قبلَ ذلك أطربتْ
عينَ الذى قرأ الطرائفَ والفرائدْ
ماللدماءِ تقاطرتْ أبياتها
واحتلَ أزماناً لها ماضٍ وبائدْ
كل العواصمِ فى الممالكِ أعرضتْ
وتمزقتْ فيها النمارقُ والوسائدْ
عادَ الطليقُ يخافُ من قيدٍ لهُ
وكتائبُ الأشعارِ أمستْ دونَ قائدْ
والغمدُ من نصلِ المهندِ يشتكى
وبكى المؤذنُ فوق مئذنةِ المساجدْ
وكنائسُ التاريخِ فى أجراسها
حزنٌ وأمستْ فيهِ خاويةُ الموائدْ
وترددتْ أنغامُ أغنيةِ النوى
وتكررتْ بين الشرايينِ المكائدْ
وتكاسلَ التاريخُ عن إشراقةٍ
قد أمرضَ التاريخَ كاساتُ المفاسدْ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.